القائمة الرئيسية

بعد دفاعها عن "اسرائيل" ملكة الخيانة والقبح تستنجد بترامب, فما هي قصتها؟

12-07-2019, 21:55 ملكة الخيانة والقبح في العراق تستنجد بترامب
وكالات

استنجدت سارة عيدان ملكة جمال العراق السابقة برئيس الولايات المتحدة الأمريكية دونالد ترامب بعد مطالبة مجلس النواب العراقي بإسقاط الجنسية عنها ومنعها من دخول البلاد بسبب تصريحاتها المتعلقة بإسرائيل.

وادعت عيدان أن حكومة بلادها تعمل على إسقاط الجنسية عنها بسبب دعمها للاحتلال الإسرائيلي في مجلس حقوق الإنسان، داعيةً المنظمة الأممية والولايات المتحدة و"إسرائيل" للتدخل لمنع إسقاط الجنسية العراقية عنها.

وكتبت ملكة جمال العراق في 2017، في تغريدات لها على تويتر، أن "لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية عنها ومنع دخولها البلاد بسبب تصريحاتها المتعلقة بإسرائيل"، وأضافت "العراق قد دحض منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن إسرائيل، والآن هم يأخذون جنسيتي. هذا غير إنساني. أنا عاجزة عن الكلام".

وتابعت عيدان التي تحمل الجنسية الأمريكية أيضا "قاتلت إلى جانب الولايات المتحدة لإنهاء الاستبداد وجلب الديمقراطية للعراق. إن حرية التعبير هي أساس الديمقراطية ويجب حمايتها"، ودعت الأمم المتحدة والرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى التحقيق في الأمر و"وضع حد لهذا الانتهاك وحماية حقوقها كمواطنة أمريكية عراقية".

وأثارت عيدان، جدلًا كبيرًا في العراق، على خلفية دعمها لإسرائيل، والدعوة إلى تطبيع العلاقات معها، ووصفت حركة حماس الفلسطينية بالإرهابية، وتلقت تهديدات بالقتل بسبب صورة جمعتها بملكة جمال إسرائيل.

شارك