القائمة الرئيسية

كاتب صهيوني خيبري يهاجم الفلسطينيين كما لم يهاجمهم صهاينة الكيان

14-08-2019, 05:37 خيبر آثار
إضاءات

صادف يوم خراب الهيكل المزعوم يوم عيد الأضحى فاقتحمت مجموعة كبيرة جداً من شرطة الإحتلال يرافقها نفر من قطعان المستوطنين, الأمر استفز مجموعة من الحجاج الفلسطينيين اثناء أداء مراسم الححج  في مشعر منى فهتفتوا للأقصى وفلسطين فاعتبر الخيبري (محمد) آل الشيخ ان كلامهم فسقاً ورفوث, نعم هي أم المعاصي أن ينتصر المسلم لأولى القبلتين حسب  قوانين صهاينة خيبر المستعربين فهم لم يبقوا من آثار الرسول الأكرم معلماً بينما يحافظون بأهداب عيونهم حصن خيبر.

لقد دمر يهود خيبر كل أثر للمسلمين الأوائل في مكة والمدينة بل وصل بهم الأمر لتحويل بيت رسول الله (ص) في مكة الى دورة مراحيض عامة .

محمد آل الشيخ دعى بوقاحة لمنع الفلسطينيين من الحج وكأن الحج لبيت الله يحتاج لرخصة من قبل ألد أعداء الله!, باتت من الواجب المطالبة بوضع الوصابة على بلاد الحرمين بأيادٍ أمينة قبل أن يتم محو أي أثر للمسلمين بها.

اليكم ما قاله الخيبري من آل الشيخ عن الفلسطينيين, مع الإشارة, ان لو لم يتلق المباركة لأقوالة من اعلى المصادر لما تمكن من نفث سمومه وحقده بالطريقة الحقيرة التي أوردها.  

 

 

إستفاض الخيبري في تهجمه فكتب.

 

 

 

شارك