القائمة الرئيسية

الدعوة لمظاهرة مليونية لكنس أمريكا من العراق وحزب الله فيه يصدر بياناً هاماً

15-01-2020, 01:10 حزب الله العراق
إضاءات

الوجود العسكري الأمريكي في العراق وصمة خزيّ وعار لكل أحراره لا سيما وقد تمادى الإحتلال بانتهاك سيادة العراق وكرامته عقب إغتيال الشهيد قاسم سليماني قائد فيلق القدس الإيراني وابو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي في هجوم امريكي غاشم في الثالث من الشهر الجاري قرب مطار بغداد.

أعلن المكتب السياسي للمقاومة الإسلامية كتائب حزب الله مساء الثلاثاء أن الشعب العراقي على موعد مع ملحمة جماهيرية بمشاركة عشائر الأنبار والموصل لمواجهة الاحتلال الأمريكي للعراق في تحدٍ واضح لعميل الاحتلال محمد الحلبوسي الذي يتمسك ببقاء الاحتلال الأمريكي للعراق مدعياً تمثيله للسنة وكأن السنة خونة أنذال بينما هم أحرار, شرفاء ولا يقبلون الضيم والتبعية للإحتلال المُدنس لثرى العراق.

في السياق نشرالمكتب السياسي بيان صحفي بعد ساعات من دعوة الزعيم الشيعي مقتدى الصدر لمظاهرة مليونية ضد الوجود الأمريكي في العراق ورد فيه: “لدَى شعبِنَا خياراتٌ عدّة أمامَ هذا التحدّي؛ منها الخوضُ في صفحةٍ جديدةٍ من المنازلةِ؛ وهي الاستعدادُ لثورةٍ شعبيةٍ موحّدةٍ لمواجهةِ الاحتلالِ الأمريكيّ الغاشمِ”.

وأضاف البيان أن (شعبِنا المجاهدِ الصابرِ على موعدٍ مع الملحمةِ الجماهيريّةِ الكُبرى التي ستُثبتُ للمتغطرسينَ أنّهم جسدٌ واحدٌ، ودمٌ واحدٌ فلا يراهنُوا على تفرقتِهِم وسيرونَ كيفَ أن عشائرَ الأنبارِ والموصلِ الأصيلةِ، وصولاتَها الوطنيةَ المشهودةَ ستلتحمُ مع عشائرِ الوسطِ والجنوبِ كتفاً إلى كتفٍ في مواجهةِ الإحتلالِ الأمريكيّ”.

وأوضح “لقد تضاعَفَت انتهاكاتُ القوّاتِ الغازيةِ وجرائمُها، وازدادَ تجبُّرُها على أرضِ المقدسات مع زيادةِ أعدادِها، وإصرارِها على تحدّي إرادةَ الشعبِ العراقيِّ، برفضِها الامتثالَ لقرارِ مجلسِ النوّابِ بسحبِ قوّاتِها من العراقِ، وباتَ جليًّا أنها لا تحترمُ إرادةَ الشعبِ، ولا تقيمُ وزناً للقوانينِ الدوليّةِ، وبدلَ أن تتراجع تعالَت خطاباتُها العدائيّةُ التي تنمُّ عن العنجهيّةِ، والصَلَفِ، والتعالي على الشعوبِ في محاولةٍ بائسةٍ لكسر إرادة الشعبِ العراقيِّ وابتزازه”.

شارك