القائمة الرئيسية

السعودية تبدأ بدفع ما عليها لنشر القوات الأميركية والدفعة الأولى 500 مليون دولار

17-01-2020, 13:53
إضاءات

كشفت محطة " سي إن إن" الأميركية بأن السعودية دفعت الشهر الماضي نحو 500 مليون دولار للولايات المتحدة، كدفعة أولى من  تكاليف القوات الأمريكية الموجودة في البلاد.

ونقلت "سي إن إن" عن المتحدثة باسم البنتاغون ريبيكا ريباريش قولها، إنه "تماشيا مع توجيهات الرئيس لزيادة تقاسم أعباء الشركاء، أشركت وزارة الدفاع المملكة العربية السعودية في تقاسم تكلفة عمليات نشر القوات الأميركية، وقد وافقت الحكومة السعودية على المساعدة في ضمان تكلفة هذه الأنشطة، وقدمت المساهمة الأولى".

وبينما أفادت القناة الأميركية بأن السفارة السعودية في واشنطن لم ترد على طلبها التعليق، بينت " سي إن إن" أن الأموال المدفوعة من جانب السعودية تغطي التكاليف الإجمالية لنشر القوات، إضافة إلى الطائرات المقاتلة وبطاريات صواريخ "باتريوت" الدفاعية لحماية المنشآت النفطية السعودية، من هجمات مزعومة بالصواريخ والطائرات الإيرانية، بحسب الادعاءات الأميركية والسعودية.

وكان البنتاغون علق تصريحات الرئيس دونالد ترامب عن دفع السعودية مليار دولار مقابلة استضافة قوات أمريكية  إضافية في أراضيها.

وصرحت المتحدثة باسم البنتاغون، ريبيكا ريباريتش، بأن "المحادثات جارية لإضفاء الطابع الرسمي على هذه المساهمات، ومساهمات كهذه لا تؤدي إلى إرسال قوات أمريكية جديدة، ولا تدفع وزارة الدفاع إلى تولي مهام أو مسؤوليات جديدة".

ويتناقض هذا البيان مع تصريحات ترامب الذي قال في حديث إلى قناة "فوكس نيوز" الأسبوع الماضي إن السعودية، بناء على طلبه، قد أودعت مليار دولار على حساب مصرفي تابع للولايات المتحدة مقابل إرسال قوات إضافية إليها.

 

شارك