القائمة الرئيسية

في آخر تقرير أصدره مساء يوم الأمس, البنتاغون يقر بإصابة 110 جنود أميركيين بارتجاج دماغي بهجمات عين الأسد

22-02-2020, 12:15
إضاءات

أقر البنتاغون مجدداً بارتفاع حصيلة المصابين بهجمات إيران الصاروخية على قاعدة عين الأسد، معتمداً طريقة التدريج في الكشف عن الحقائق التي يصر البنتاغون على إخفائها، رغم تأكيدات طهران على امتلاكها أدلة بسقوط قتلى أميركيين في هذا الهجوم.

ومساء أمس خرج البنتاغون كشف فيه  أن عدد الجنود الأميركيين الذين أصيبوا بارتجاجات دماغية جراء إطلاق إيران صواريخ على قاعدتهم في العراق الشهر الماضي قد ارتفع إلى 110.

وقال البنتاغون في بيان له إنه تم تشخيص إصابات جميع الجرحى بارتجاجات خفيفة في الدماغ، مضيفا أن 77 منهم عادوا إلى الخدمة، مضيفاً إن  35 جنديا نقلوا الى المانيا لمزيد من التقييم، ولاحقا تم ارسال 25 منهم الى الولايات المتحدة

وهذه الحصيلة التي أخرجها البنتاغون من جعبته هي أكبر من تلك التي تم إعلانها في 10 شباط/فبراير للهجوم الإيراني على قاعدة عين الأسد في غرب العراق.

شارك