القائمة الرئيسية

المانيا لأمريكا, المانيا ليست للبيع, أما السبب فهو ترياق لداء تُتهم أمريكا بنشره

16-03-2020, 12:37 علاج-فيروس-كورونا
إضاءات

في جريمة من جرائم المجرم ترامب الموصوفة بحق الإنسانية والتي تناقلتها وكالات الأنباء, تمثلت الجريمة بعرض مبلغ مليار دولار على شركة أبحاث دوائية المانية صغيرة بمقابل احتكار ترياق أنتجته هذه الشركة لعلاج مرض كوفيد المستجد, التساؤل المشروع هو لماذا يريد  ترامب احتكار علاج مرض كوفيد-19 الذي يفتك في البشر, هو لمصلحة مافيات الدواء الأمريكية ان أحسنا الظن, وإن أسأناه هو لغاية تحقيق مخطط  شيطاني طالما تناوله الإعلام بالقضاء على ثلثي البشر.

وزير الاقتصاد الألماني بيتر ألتماير وجه رسالة للولايات المتحدة الأمريكية على خلفية الخلاف الذي نشأ بينهما بشأن حقوق ملكية عقار للعلاج من فيروس كورونا.

وقال ألتماير، الحليف المقرب للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، في رسالة باللغة الانجليزية اليوم الاثنين أثناء حلقة نقاشية استضافها الصحفي الألماني البارز جابور شتاينجارت ” ألمانيا ليست للبيع”.

وكانت صحيفة فيلت ام زونتاج قد أفادت أمس الأحد نقلا عن مصادر حكومية في برلين بأن أمريكا عرضت على شركة كيور فاك الخاصة، الواقعة في مدينة توبينجن، على بعد 30 كيلومترا جنوب شتوتجارت، مليار دولار للحصول على الحقوق الحصرية لعقار يتم تطويره حاليا.

وقال ألتماير ” نحن نعرف هذه الشركة ونتواصل معها”.

وسارع عدد من الوزراء الألمان للتعليق على هذا التقرير.

وقال وزير الخارجية هايكو ماس ” الباحثون الألمان رائدون في مجال تطوير الأدوية والعقاقير. لا نستطيع أن نسمح للآخرين بالحصول على نتائج أبحاثهم حصريا”.

وأضاف” سوف نستطيع هزيمة هذا الفيروس معا وليس ضد بعضنا البعض”.

وقال وزير الداخلية الألماني هورست زيهوفر إنه سوف يتم مناقشة هذه المسألة خلال اجتماع بشأن أزمة فيروس كورونا في برلين اليوم.

شارك