القائمة الرئيسية

ماسر وقوف الأميركيين بطوابير لشراء السلاح عقب انتشار كورونا؟

18-03-2020, 00:32
إضاءات

أظهرت صور متداولة على موقع "تويتر" وقوف الأميركيين بطوابير طويلة أمام متاجر بيع الأسلحة في منطقة لوس أنجلوس، لشراء الأسلحة بعد انتشار مخاوف حول فيروس كورونا.

مجلة "فوربس" الأمريكية كشفت أن متاجر الأسلحة في جميع أنحاء الولايات المتحدة، شهدت زيادة كبيرة في المبيعات، خاصة من الأشخاص الذين يشترون سلاحهم الناري لأول مرة، في ظل تزايد المخاوف المرتبطة بتفشي فيروس كورونا في البلاد.

وبحسب المجلة الأميركية فقد بلغ إجمالي عمليات التحقق من مشتريات الأسلحة عبر نظام مكتب التحقيقات الفيدرالي 2.8 مليون عملية على المستوى الوطني خلال فبراير/ شباط، بزيادة نسبتها 36% مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي، وهي أكبر زيادة منذ عام 2016.

وأضافت المجلة أن متجر "وان ميسا" في أريزونا، لم يشهد زيادة مماثلة في المبيعات منذ كان الرئيس باراك أوباما في منصبه، فيما أكد مالك متجر آخر أن مبيعاته زادت بين 50% و100% منذ بدأ تفشي الفيروس.

ووفقًا لتقارير، فإن الزيادة الأخيرة في بيع الأسلحة في ولاية واشنطن وكاليفورنيا تضمنت أعدادًا أكبر من المعتاد من العملاء الأمريكيين- الآسيويين، حيث قال البعض إنهم قلقون من رد الفعل العنصري بشأن الوباء، الذي يُعتقد أنه نشأ في الصين.

وأوضحت المجلة أن معدات التحصن والنجاة مثل مؤن المقاتلين والأدوات الطبية والدروع الواقية من الرصاص والمعدات التكتيكية مثل الكشافات والسترات والسكاكين، حققت مبيعات جيدة.

 

شارك