القائمة الرئيسية

على وقع "كورونا" العالم يطفئ أضواءه احتفالاً بـ"ساعة الأرض"

28-03-2020, 11:27
إضاءات

تطفئ عواصم العالم اليوم أضواءها احتفالاً بـ"ساعة الأرض"، والتي للتذكير بمخاطر التغير المناخي.

منظمو الفعالية الدولية أصروا على تنظيم الفعالية وعدم التخلي عنها، على الرغم من انشغال العالم حالياً بتيعات التصدي لفيروس كورونا لا سيما أن عمليات الإغلاق في مختلف أنحاء العالم، قد أسهمت في خفض مستوى التلوث بدرجة محسوسة، وفق تقارير مختصة.

وقال بيان للقائمين على مبادرة "ساعة الأرض"، نشر على موقعها الإلكتروني "ستشهد ساعة الأرض 2020 قيام أشخاص من جميع أنحاء العالم برفع أصواتهم للدعوة إلى العمل على القضايا البيئية الملحة في بلدانهم".

وذكر البيان أن "فعاليات غير مسبوقة ستحشد ملايين الأشخاص على الإنترنت للمشاركة في ساعة الأرض، كما لم يحدث من قبل".

وبدأت مبادرة "ساعة الأرض" في مقر الصندوق العالمي للطبيعة بمدينة سيدني الأسترالية عام 2007، حيث يجري إطفاء الأضواء لمدة ساعة في يوم السبت من آخر أسبوع في شهر مارس من كل عام، بهدف تعزيز الوعي بخطورة التغيرات المناخية.

شارك