القائمة الرئيسية

مفتي مصر السابق يثير الجدل مجدداً ويقدم رواية تاريخية جديدة عن الاهرامات

25-04-2020, 16:48
إضاءات

عاد مفتي مصر السابق وعضو هيئة كباء العلماء في الأزهر ومفتي مصر الأسبق، علي جمعة، وكما في كل رمضان لإصدار التصريحات المثيرة للجدل، وشكلت آخر تصريحاته في الحلقة الأولى من البرنامج الذي يقدمه محل سخرية واستهجان رواد التواصل الاجتماعي.

وقال علي جمعة على التلفزيون المصري الرسمي: "هناك كثير من الأقاويل التي يرجحها العلماء، هو أن نبي الله إدريس هو من بدأ بناء الأهرامات وعلم التحنيط، وأن وجه تمثال أبو الهول في مصر هو وجهه"، مضيفاً: "الأثريون سلكوا مسلكًا آخرا، حيث قالوا إن أبو الهول موجود قبل الأهرامات، وأن سيدنا إدريس ليس هو خوفو أو خفرع أو منكاورع".

وزعم جمعة: "الفراعنة كانوا يصورون مقدساتهم في صورة طائر أو حيوان أو أي كائنات أخرى، ولكن أبو الهول صوروه في شكل إنسان، وهو ما يتناسب مع كلمة المعلم الأول وحكيم الحكماء، وأن هذا النبي العظيم علم البشرية أشياء قبل الحضارة".

وأشار مفتي مصر الأسبق، إلى أن توجهه نحو اسم النبي إدريس، جاء من دراسة وافية، مضيفا "هناك أقاويل تشير إلى أن إدريس هو نفسه أوزويرس الذي تتحدث عنه البرديات الفرعونية".

 

شارك