القائمة الرئيسية

الدعاء الواجب في عيد الفطر والسنن الواجبة والأدعية المحببة في العيد

24-05-2020, 04:39
إضاءات

وقد انتهت أيام رمضان وحل عيد الفطر علينا نسأل الله أن يكون قد تقبل صيامكم وصلاتكم وقبامكم ودعائكم, والدعاء عبادة لا تتوقف بانتهاء شهر رمضان وهي صلة بين الانسان وخالقه لا تتوقف على وقت وان كان رمضان فرصة ففرص التوبة والتضرع الى الله لا تتوقف والله تسع رحمه كل شيئ قال تعالى: وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ,.. وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ.

تقدم لك إضاءات دعاء عيد الفطر 2020

أَللّهُمَّ في عَيد الفطر هذَا يَوْمٌ مُبَارَكٌ، وَالمُسْلِمُونَ فِيهِ مُجْتَمِعُونَ فِي أَقْطَارِ أَرْضِكَ، يَشْهَدُ السَّائِلُ مِنْهُمْ وَالطَّالِبُ وَالرَّاغِبُ، وَالرَّاهِبُ وَأَنْتَ النَّاظِرُ فِي حَوَائِجِهِمْ، فَأَسْأَ لُكَ بِجُودِكَ وَكَرَمِكَ وَهَوَانِ مَا سَأَلْتُكَ عَلَيْكَ، أَنْ تُصَلِّيَ عَلَى مُحَمَّد وَآلِهِ، وَأَسْأَ لُكَ اللّهُمَّ رَبَّنَا بِأَنَّ لَكَ المُلْكَ وَالحَمْدَ لاَ إِلهَ إِلاَّ أَنْتَ الحَلِيمُ الكَرِيمُ، الحَنَّانُ المَنَّانُ، ذُو الجَلاَلِ وَالاِكْرَامِ، بَدِيعُ السَّماوَاتِ وَالاَرْضِ، مَهْمَا قَسَمْتَ بَيْنَ عِبَادِكَ المُؤْمِنينَ مِنْ خَيْر أَوْ بَرَكَة أَوْ هُدىً أَوْ عَمَل بِطَاعَتِكَ أَوْ خَيْر تَمُنُّ بِهِ عَلَيْهِمْ تَهْدِيهِمْ بِهِ إِلَيْكَ أَوْ تَرْفَعُ لَهُمْ عِنْدَكَ دَرَجَةً أَوْ تُعْطِيهِمْ بِهِ خَيْراً مِنْ خَيْرِ الدُّنْيَا وَالاخِرَةِ، أَنْ تُوَفِّرَ حَظِّي وَنَصِيبِي مِنْهُ..

 السنن الواجبة في عيد الفطر:

هناك الكثير من الأفعال التى كان يتبعها النبي صلى الله عليه وسلم في العيد والتى يجب على جميع المسلمين أن يتبعونها في أثناء عيد الفطر المبارك والتى سنلخصها في مجموعة نقاط.:

أولاً: أن يغتسل المسلم ويتوضأ قبل الذهاب لأداء عيد الفطر

ثانياً: التطيب قبل الذهاب

ثالثاً: إرتداء أفضل وأنظف ما يملك المسلم لذهابه إلى الصلاة.

رابعاً: كسر الصيام قبل الذهاب أي تناول أي شئ قبل الصلاة حيث كان النبي يتناول 7 تمرات قبل الذهاب لأداء الصلاة 

خامساً: زيارة القبور وقراءة الفاتحة وما تيسر من الذكر الحكيم والدعاء للميتين من الأقارب والمسلمين.

سادساً: صلة الرحم واجبة فمن لم يصل رحمه قطع الله عنه رحمته.

كان صلوات الله عليه وعلى آله وسلم يدعو في العيدين:

” اللهم إنا نسألك عيشة تقية وميتة سوية ومردا غير مخز ولا فاضح ، اللهم لا تهلكنا فجأة ولا تأخذنا بغتة ولا تعجلنا عن حق ولا وصية. اللهم إنا نسألك العفاف والغنى والتقى والهدى وحسن عاقبة الآخرة والدنيا ، ونعوذ بك من الشك والشقاق والرياء والسمعة في دينك ، يا مقلب القلوب لا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة إنك أنت الوهاب ” رواه الطبراني.   اللهم لك الحمد على أن بلغتنا شهر رمضان، اللهم تقبل منا الصيام والقيام، وأحسن لنا الختام. اللهم اجبر كسرنا على فراق شهرنا، وأعده علينا أعواماً عديدة وأزمنة مديدة، واجعله شاهداً لنا لا علينا، اللهم اجعلنا فيه من عتقائك من النار، واجعلنا فيه من المقبولين الفائزين .

 

شارك