القائمة الرئيسية

قيادي في حزب الله : الكاظمي ينفذ خطط واشنطن في العراق والبداية باستهداف الحشد

29-06-2020, 21:20 حزب الله العراق
موقع اضاءات الاخباري

 رئيس الوزراء العراقي المقرّب من الولايات المتحدة الأمريكيّة، مصطفى الكاظمي، يرى في الوجود الأمريكي ضِمانة للاستقرار، والخروج من الأزمات الطاحنة التي تعيشها البِلاد.
في خضم ذلك لا تزال ردود الفعل على التحرك ضد الحشد الشعبي والذي بدأ باعتقال قيادات في حزب الله، من رجل أمريكا تتزايد، حيث أكد القيادي في كتائب حزب الله العراق أبو علي العسكري، أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي تعهد للأميركيين بضرب قوات الحشد الشعبي، بحيث ستكون البداية من الكتائب. 


 العسكري أوضح أن إن القوة التي اعتقلت القياديين أجبرت على تسليم الشباب المُختطفين لقوة من الحشد، حيث تم نقلهم إلى أحد مقراتهم"، مشيراً الى أنه تم انهاء إجراءات وضع الشباب القانوني قبل توريطهم بتهم كيدية، والتي كان حضرها الكاظمي، وأمر أحد القضاة بنسبها لهم، وسيتم رفع دعوى ضد من قام بخطفهم". 
وكانت قوة تابعة لجهاز مكافحة الإرهاب داهمت مقر قوات الحشد جنوب بغداد، بعد حصولها على معلومات مزيفة حول وجود إرهابيين في المكان من دون التنسيق مع الحشد".
فيما أشار مصدر في الحشد الشعبي إلى أن "المقر المداهم عبارة عن ورشة فنية عسكرية استخدمها الحشد منذ 6 سنوات لقتال داعش". 
وفي السياق، حذّر الأمين العام لعصائب أهل الحق قيس الخزعلي رئيس الوزراء من الدخول في مواجهة مع "الحشد" مؤكداً أنه "لا يوجد أي فصيل من فصائل المقاومة يستهدف المؤسسات الحكومية العراقية في المنطقة الخضراء.

وأضاف أن "لا أحد يستطيع منع المقاومين من قتال القوات الأميركية لإخراجها من العراق".

شارك