القائمة الرئيسية

اليكم أيرز ما جاء في كلمة السيد حسن نصر الله اليوم 7\7\2020

07-07-2020, 21:51 السيد حسن نصر الله
موقع إضاءات الإخباري

اليكم أيرز ما جاء في كلمة السيد حسن نصر الله:

- نعيش بعد أيام ذكرى حرب تموز ونستذكر الانتصارات وهزيمة المشروع الأمريكي في المنطقة من بوابة لبنان

- الوضع الحالي وما يعيشه اللبنانيون على المستوى الاقتصادي والمعيشي يحتاج إلى إخلاص وجهود الجميع

- مقاربة الوضع الاقتصادي يجب أن تكون مقاربة وطنية تشمل كل اللبنانيين وأيضاً المقيمين في لبنان

- الوضع الاقتصاي لا يتهدد منطقة واحدة بل يعني الجميع والمقاربة يجب ان تكون وطنية وهذا الامر لا يمكن تفكيكه أو تبسيطه

- نحن بحاجة إلى جهد وطني متواصل ويجب ان نفكر بجميع المقيمين على الارض اللبنانية

- عندما طرحنا موضوع التوجه شرقا كنت واضحا ان التوجه شرقا لا يعني ان ندير ظهرنا للغرب

- الحديث عن التوجه شرقا لا يعني الانقطاع عن بقية العالم ولسنا عقبة ان تأتي أميركا لتساعد لبنان

- أي دولة في هذا العالم باستثناء اسرائيل لديها استعداد أن تأتي وتستثمر في لبنان أمر نرحب به ومنفتحون عليه

- إذا قلنا ان الصين تاتي إلى لبنان بهدف الاستثمار لا يعني اننا نريد تحويل نظام لبنان إلى شيوعي

- قبول الجانب الإيراني ببيع لبنان مشتقات نفطية بالليرة اللبنانية تضحية كبيرة لأن إيران بحاجة للعملات الصعبة

- نحن لم نقل بضرورة تطبيق نموذج ايران في لبنان بل نطلب من الايرانيين مساعدتنا في توفير الوقود

- إيران لديها شبه اكتفاء ذاتي بالمواذ الزراعية وصناعاتها متقدمة ومتطورة والنموذج الإيراني أرسل قمرا صناعيا إلى السماء

- اطمئنوا فإن لبنان لا يملك عناصر النموذج الإيراني الذي جعل إيران تصمد وتعيش في ظل العقوبات الشاملة

أي دولة في العالم لديها استعداد لمساعدة لبنان يجب الانفتاح عليها وطرق بابها والبحث عن فرص لديها

- إخراج لبنان من أزمته المالية بحاجة لتكاتف الحكومة والمجتمع اللبناني إضافة إلى مساعدة خارجية ايضا

- عنوان المرحلة الاقتصادية الحالية في لبنان هو منع الانهيار المالي والجوع

- ما يعيشه لبنان اليوم من تهديد بالجوع والانهيار هو أخطر تهديد يمكن أن تواجهه أي دولة

- على كل اللبنانيين ان يكونوا فعالين ونشطين للوصول الى النتيجة المطلوبة

- يجب فتح كل المسارات الممكنة الذي يوصل إلى الهدف في كيفية منع الانهيار والسقوط والجوع

- اقول للشعب اللبناني إننا قادرون على تحويل التهديد إلى فرصة

- هذا التهديد يمكن أن يكون مناسبة للقيام بخطوات مهمة جدًا لوضع لبنان على الطريق الصحيح باتجاه الاستقرار الاقتصادي

- دليل أهمية الطرح الصيني للاستثمار في لبنان هو رد الفعل الكبير من الأمريكيين على المقترح

- الأميركيون شنوا حملة شعواء على الخيار الصيني لتخويف اللبنانيين ومنعهم من الانفتاح على الصين

- العراق فرصة عظيمة جدا للبنان والعلاقة بين البلدين ممتازة جدا

- المطلوب إرسال وفد للعراق كما فعلت بغداد لا الاستسلام للحديث عن الضغط الأميركي على الحكومة العراقية

- الاميركيون ومن خلال التهديد والوعيد يقفون سدا امام اي حل لأزمة لبنان

- علينا ان نبذل كل مساعينا من اجل حل الازمة الاقتصادية في لبنان

- فائدة التوجه للدول المفتوحة أبوابها أنها تبعث برسالة للأميركي وغيره أن للبنان خيارات أخرى ولا يمكن إسقاطه

 

- الحديث عن التوجه شرقا لا يعني الانقطاع عن بقية العالم ولسنا عقبة ان تأتي أميركا لتساعد لبنان

- أي دولة في هذا العالم باستثناء اسرائيل لديها استعداد أن تأتي وتستثمر في لبنان أمر نرحب به ومنفتحون عليه

- إذا قلنا ان الصين تاتي إلى لبنان بهدف الاستثمار لا يعني اننا نريد تحويل نظام لبنان إلى شيوعي

- قبول الجانب الإيراني ببيع لبنان مشتقات نفطية بالليرة اللبنانية تضحية كبيرة لأن إيران بحاجة للعملات الصعبة

- نحن لم نقل بضرورة تطبيق نموذج ايران في لبنان بل نطلب من الايرانيين مساعدتنا في توفير الوقود

- إيران لديها شبه اكتفاء ذاتي بالمواذ الزراعية وصناعاتها متقدمة ومتطورة والنموذج الإيراني أرسل قمرا صناعيا إلى السماء

- اطمئنوا فإن لبنان لا يملك عناصر النموذج الإيراني الذي جعل إيران تصمد وتعيش في ظل الع…

 

- أي دولة في العالم لديها استعداد لمساعدة لبنان يجب الانفتاح عليها وطرق بابها والبحث عن فرص لديها

- إخراج لبنان من أزمته المالية بحاجة لتكاتف الحكومة والمجتمع اللبناني إضافة إلى مساعدة خارجية ايضا

- عنوان المرحلة الاقتصادية الحالية في لبنان هو منع الانهيار المالي والجوع

- ما يعيشه لبنان اليوم من تهديد بالجوع والانهيار هو أخطر تهديد يمكن أن تواجهه أي دولة

- على كل اللبنانيين ان يكونوا فعالين ونشطين للوصول الى النتيجة المطلوبة

- يجب فتح كل المسارات الممكنة الذي يوصل إلى الهدف في كيفية منع الانهيار والسقوط والجوع

- اقول للشعب اللبناني إننا قادرون على تحويل التهديد إلى فرصة

- يجب أن نعود جميعًا لنكون مزارعين حتى ننقذ لبنان كله

- أي أرض صالحة للزراعة في أي مكان سواء في القرى أو حتى المدن سنزرعها

- عندما نأكل مما نزرع ونلبس مما نصنع سنصبح شعباً ذا سيادة

- فليكن تاريخ 7-7-2020 تاريخ إعلان الجهاد والمقاومة والنهضة على الصعيدين الزراعي والصناعي

ما علاقة السفيرة الأميركية في لبنان بالتعيينات المالية وصولاً إلى تهديدها المسؤولين الذين التقتهم

- السفيرة الأمريكية في لبنان تتدخل في التعيينات الرسمية في المناصب المرتبطة بالبنك المركزي وهذا عمل استعماري

- الحكومة اللبنانية يحدد مصيرها الشعب اللبناني وليس السفيرة أو الخارجية الأميركية

- الدولة اللبنانية صامتة في وقت تهاجم السفيرة الأميركية حزباً لبنانياً وتتهمه بأبشع الأوصاف عبر الاعلام

- تصرفات السفيرة الأميركية نضعها برسم الشعب اللبناني والقوى السياسية بما فيها تلك التي تقول إنها سيادية

- أخطر ما تفعله السفيرة الأمريكية في لبنان هو التحريض بين اللبنانيين والدفع نحو الحرب الأهلية

- قرار القاضي اللبناني الشريف محمد مازح بمنع السفيرة الأمريكية من الحديث إعلاميًا يعبر أن في لبنان قضاة وطنيون وشجعان

- المدافعون عن حرية الإعلام فيما يتعلق بقرار منع السفيرة الأمريكية من التصريح أين هم من التعدي الأمريكي على السيادة اللبنانية؟

- أعبر عن اعتزازي وافتخاري بالقاضي محمد مازح وكل قاضٍ شريف وشجاع يقف في هذا الزمن الصعب أمام السياسة الأمريكية

- أتمنى من القضاء اللبناني أن يعيد النظر بردة فعله تجاه القاضي مازح، وأن تتصرف معه بنفس مستوى الوطنية الذي عبر عنه

- كتلة الوفاء للمقاومة ستتقدم بعريضة لوزارة الخارجية اللبنانية للمطالبة باستدعاء السفيرة الأمريكية ومطالبتها بالالتزام بالاتفاقيات الدولية

- أتمنى على السفيرة الأميركية ألا تنظّر علينا بالسيادة وحقوق الانسان لأنها تمثل دولة قتلت الملايين

- الادارة الاميركية هي اكثر الادارات ظلما وجورا في العالم وكل الاعتداءات الصهيونية على لبنان حدثت بدعم اميركي

- السيد نصرالله للسفيرة الأميركية في لبنان: كل من قتل في حرب تموز في رقبة دولتك المجرمة القاتلة الداعمة لـ"إسرائيل"

- السيد نصرالله للسفيرة الأميركية: أنتم من أتيتم بالإرهاب التكفيري وتمكنون الإرهاب الإسرائيلي تجاه الفلسطينيين

شارك