القائمة الرئيسية

الاعلام العربي ودوره الريادي في توعية الأجيال الصاعدة

13-08-2020, 02:20 سيادة المطران عطا الله حنا
إضاءات

 

 

القدس المحتلة

وجه سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس اليوم رسالة مسجلة موجهة لملتقى قادة الاعلام العربي والتي تقام بإشراف جامعة الدول العربية حيث تحدث سيادته في كلمته عن واقع مدينة القدس بشكل خاص والقضية الفلسطينية بشكل عام مطالبا الاعلام العربي بأن يعطي المساحة الاعلامية المطلوبة للقضية الفلسطينية عامة ولما يحدث في مدينة القدس بشكل خاص.

 

وقال سيادته  بأن :"هنالك دور مأمول من اعلامنا العربي النقي الذي بوصلته في الاتجاه الصحيح وهو العمل على توحيد الصفوف ونبذ الانقسامات والفتن والتشرذم والامتناع عن اعطاء منصات اعلامية للتحريض الديني والمذهبي والطائفي ايا كان شكله وايا كان لونه .

 

نتمنى ان يلعب الاعلام العربي دورا ايجابيا في وئد الفتن وانهاء الانقسامات وتوحيد الصفوف وتوعية الاجيال الصاعدة وعنصر الشباب بشكل خاص بضرورة ان يكونوا محصنين بالوعي والحكمة والرصانة والوطنية الحقة وان يكون انتماءهم انتماء وطنيا انسانيا وان تكون البوصلة دوما نحوفلسطين وعاصمتها القدس. 

 

ان اي اعلام لا تشير بوصلته نحو القدس انما نضع عليه علامات استفهام كثيرة فالقضية الفلسطينية هي قضية العرب الاولى هكذا كانت وهكذا يجب ان تبقى والاعلام العربي يجب ان يكون له دورفي ذلك .

 

 

نتمنى من اعلامنا العربي بان يقوم بدور ايجابي في التعريف بعدالة القضية وخاصة للاجيال الجديدة التي لربما لا تعرف الشيء الكثير عن هذه القضية مع ضرورة التأكيد ان يقوم اعلامنا بدور هادف لتكريس ثقافة الوحدة والاخوة الانسانية بعيدا عن الطائفية والبغضاء والكراهية .

 

رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس

(سيادة المطران عطا الله حنا )

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي إضاءات وإنما تعبّر عن رأي صاحبها حصراً
شارك