القائمة الرئيسية

كتب د. بهجت سليمان.. موكب النصر قريب رغم تلال الخسائر وضخامة الآلام

28-08-2020, 11:05 الجيش السوري المنتصر
موقع إضاءات الإخباري

 صباح الخير يا عاصمة الأمويين.. صباح الخير يا عاصمة الحمدانيين.. صباح الخير يا بلاد الشام.. صباح الخير يا وطني العربي الكبير 

1▪︎ منذ عام 2011 بدء الحرب الكونية الإرهابية على سورية الأسد وعلى تاريخها وجغرافيتها وشعبها وجيشها وأسدها .. وأنا أكتب في مقدمة ( خاطرة أبو المجد ) ما يلي :

( صباح الخير يا عاصمة الأمويين.. صباح الخير يا عاصمة الحمدانيين.. صباح الخير يا بلاد الشام.. صباح الخير يا وطني العربي الكبير )

2▪︎ وهذا ما تعلمته من المدرسة الأسدية السياسية ، منذ نصف قرن .. وما زلت تلميذا في هذه المدرسة حتى اليوم ، وسأبقى كذلك حتى نهاية الرحلة .

3▪︎ وفندت الكثير ممن باعوا أنفسهم لأعداء الوطن ، خلال السنوات الأولى ، لشن الحرب الكونية على سورية الأسد .

4▪︎ ومصطلح ( سورية الأسد ) الذي يعترض عليه البعض ، يعني :

○ الجمهورية العربية السورية ، دستورياً وقانونياً ورسمياً.. ○ وتعني " سورية الأسد " : الموقف السياسي الوطني ذا الأفق القومي والممانع للهيمنه الأمريكية والمقاوم للإستيطان والإحتلال الاسرائيلي . ○ ولا أدري لماذا هذه الحساسية المفرطة لدى البعض من مصطلح " سورية الأسد " المقصود به تحديد نهج سياسي معين ، وليس تغيير اسم الدولة ؟! .. ○ ففي مصر يقال " مصر عبد الناصر " و " مصر السادات " و " مصر مبارك " وحتى " مصر السيسي " بغرض تحديد وتمييز النهج السياسي في كل مرحلة .. وحتى في فرنسا ، يقال " فرنسا الديغولية " تمييزاً لها عن المراحل الأخرى .. ○ ولا يعني ذلك مطلقاً ؛ تغيير اسم الدولة ، الذي ينطبق على عائلة آل سعود التي غيّرَتْ إسْمَ الديار المقدسة ؛ و سَمَّتْها بِإسْمِ جٓدِّها " سعود " .. بل يعني الإصرار على النهج السياسي المستقل والتمسك به والدفاع عنه . ○ و " سورية الأسد " هي : الجمهورية العربية السورية " الوطنية القومية الممانعة المقاومة " .

5▪︎ وما لفت نظري حديثا ، هو توالي عدد من مشاهير الفنانين السوريين ، لتقديم أوراق اعتمادهم لأعداء الوطن ، بذريعة " الحرص على الوطن " .. أقول لهؤلاء :

6▪︎ ستبقى سورية لمن حماها ويحميها ، ولمن دفعوا عشرات آلاف الشهداء ومئات آلاف الحرحى ، دفاعا عنها وعن ترابها ومائها وهوائها .

7▪︎ وسورية ليست لمن يختبئون وراء اسم عائلاتهم التقليدية ويجترون ماضيها ، ليغطوا انحرافهم عن جادة الصواب وخروجهم على الوطن ، من خلال ادعائهم الوجع والألم الممض على الوطن . ف ( أبولهب ) كان من بني هاشم وإبن عبدالمطلب . ولم يحمه ذلك من نزول سورة قرآنية تلعنه إلى يوم الدين .

8▪︎ وسورية بقيت آلاف السنين عبر التاريخ ، عظيمة شامخة ، لأن هناك رجالا حموها بدمائهم وأرواحهم ، لا لأن هناك رجالا تخلوا عنها وذرفوا عليها دموع التماسيح ونظموا لها القصائد المترعة بالحقد وبالحرص المنافق .

9▪︎ ومن يحاولون تعميم اليأس والقنوط ، ويمتطون معاناة السوريين الشاقة الناجمة عن الحرب الدموية والاقتصادية على سورية.. ويصبون الزيت ، وليس الماء ، على النار الملتهبة التي تكوي السوريين .

10▪︎ لهؤلاء ولغيرهم نقول : لن تقف سورية الأسد طويلا عندهم ، تماما كما أنها لم تقف عند من سبقهم ، ولن تقف عند من يلحقهم .. وسيندم هؤلاء أشد الندم ، قريبا ، عندما يرون أنهم فشلوا فشلا ذريعا وأنهم تورطوا ، في الهزيع الأخير من الحرب ، بعد صمتهم لسنوات طويلة وتلطيهم في الحانب الآخر من التل .. عوضا عن أن يلتحقوا بالصفوف التي ضحت وتضحي دفاعا عن سورية ، حتى لو كان التحاقهم متأخرا .. ومع ذلك فموكب النصر قريب ، رغم تلال الخسائر ، ورغم ضخامة الآلام والمعاناة المعيشية .. بفضل أنهار الدماء التي سالت دفاعا عن سورية وشعبها وتاريخها ومستقبلها

 بهجت سليمان

شارك