القائمة الرئيسية

بالفيديو:هل يتكرر سيناريو الأميرة هيا...زوجة نجل شقيق حاكم دبي تناشد

13-09-2020, 12:12 زوجة نجل شقيق ابن راشد تستغيث من حبسها في أحد قصور دبي
موقع اضاءات الاخباري

أثار مقطع تداوله ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، لسيدة قالوا إنها زوجة الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد آل مكتوم نجل شقيق حاكم دبي، جدلاً واسعاً، حيث تحدثت فيه عن تعرضها للاضطهاد منذ انفصالها عنه قبل تسعة أشهر مع محاولة الشيخ سعيد اختطاف أطفالهما الثلاثة.

الشيخة زينب جافادلي وهي لاعبة جمباز أذربيجانية سابقة وحاصلة على ميدالية في بطولة العالم، شاركت سلسلة من مقاطع الفيديو عبر تطبيق “إنستجرام”، تستغيث فيها من “مداهمة” أشخاص قالت إنهم مرتبطين بزوجها الشيخ سعيد بن مكتوم بن راشد.

وفي المقطع المذكور تتحدث "جافادلي" عن  أشخاص قالت أنهم مرتبطون بزوجها داخل منزلها، حيث قالت وهي تبكي: "لا أستطيع أن أعطي أطفالي للغرباء، هذه هي الطريقة التي يتعاملون بها معي لا يوجد قانون".

وعانت زينب ـ بحسب قولها ـ من حملة اضطهاد خلال الأشهر التسعة الماضية تضمنت الإساءة الجسدية والعاطفية وكشفت ما كان يحدث معها: "كان مدير الشيخ يفعل كل هذه الأشياء بي. لم يحاول أحد مساعدتي، قالوا “هذه قضية شيخ، لا يمكننا فعل أي شيء”.

وسمع أيضا في مقطع الفيديو صوت طفل صغير خائف يقول: “لا يمكنك اصطحابنا إلى أي مكان”، ويمكن رؤية أشخاص في الخلفية مجتمعين في فناء الفيلا.

وتضيف جافادلي متحدثة عم معاناتها: “لا، طعام، لا ماء، لا شيء. مضطهدة لمدة تسعة أشهر. سوف يكسرون بابي ويخطفون أطفالي”

وذكرت أيضا أن هاتفها المحمول الذي كان يحتوي على “أدلة” على المضايقات التي تعرضت لها سُحب منها أيضًا.

وبحسب ناشطون وراصدون للوضع الإماراتي فقد تزوجت جافادلي من سعيد آل مكتوم (43 عامًا) في عام 2015، لكن قبل تسعة أشهر، خرجت من القصر الملكي الذي كانا يعيشان فيه، إلى فيلا خاصة، حيث تعيش مع بناتها الثلاث؛ سناء، آسيا  وسلامة.

 

محامي حقوق الإنسان، الذي يتبنى قضايا الذين يعانون من انتهاكات حقوق الإنسان في دبي ودول أخرى "ديفيد هاي" قال: “كنا على علم بقضية زينب لبعض الوقت، تمكنت بعض النساء في هذه الحالة من الفرار ولكن للأسف، لم تفعل الغالبية”.

وأضاف: “في دبي، تُعامل النساء الملكيات والنساء بشكل عام معاملة سيئة للغاية، إنهم محرومون من حقوقهم الإنسانية ولا يُسمح لهم بالعيش بالطريقة التي يريدون، زينب هي عضو في العائلة المالكة تتعرض للاضطهاد”، مشيرا إلى أنها تواجه الترهيب والعزلة “وأخشى ألا ينتهي الأمر بها بشكل جيد”.

شارك