القائمة الرئيسية

بين دمشق وأنقرة ماذا تختار "قسد"

14-10-2020, 00:30 قوات سوريا الديمقراطية
موقع إضاءات الإخباري

بعد جولات من التفاوض لم تفض لتوافق بين دمشق وما تسمى بقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي في شمال شرق سوريا تبدي هذه القوات اليوم استعدادها للتفاوض مع تركيا .
حيث أبدت الهام احمد رئيسة الهيئة التنفيذية لـ"مجلس سوريا الديمقراطية" (مسد)، "سوريا استعدادها للحوار مع تركيا وما يسمى الائتلاف الوطني السوري، لكن وفق شروط من ضمنها أن يكون الحوار لـ"مصلحة السوريين" حسب زعمها

واعتبرت أحمد أن "قسد" ليس لديها شروط خاصة بها للحوار مع "المعارضة السورية"، لكن الائتلاف الوطني لم يبادر ولم يقبل بمبدأ الحوار حتى الآن.

وكان نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي "جون رايبورن" قد عرض على الائتلاف في شهر آب/ أغسطس الماضي توحيد الجهود بين ما تسمى المعارضة السورية، وميليشيات "سوريا الديمقراطية"، إلا أن الائتلاف رد بأنه من المبكر الحديث عن أمر مثل هذا.

شارك