القائمة الرئيسية

ترامب يريد حواراً مباشراً مع الأسد

21-10-2020, 22:14 aaaa
موقع اضاءات الاخباري

تحت عنوان "واشنطن تبحث عن مدخل إلى بشار الأسد"، كتب إيغور سوبوتين، في صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" الروسية، عن محاولة إدارة البيت الأبيض إقامة حوار مباشر مع دمشق.


وجاء في المقال الذي ترجمته "اقترحت إدارة الرئيس دونالد ترامب على الحكومة السورية إنشاء قناة اتصال مباشر للإفراج عن المواطنين الأميركيين المحتجزين لدى سلطات الجمهورية العربية السورية". 


واستند الكاتب في مقالته إلى صحيفة وول ستريت جورنال، قائلاً إن المسؤول الذي يمثل مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض، كاش باتيل، زار دمشق هذا العام. وأضاف: "ولم تكن هذه الزيارة السرية المحاولة الأولى من قبل القيادة الأميركية لمخاطبة الحكومة السورية مباشرة". 

وفي تعليقه على الخطوة الأميركية، كتب سوبوتين: "الموضوع الأساسي الذي تستعد الإدارة الأميركية من أجله لتنظيم قناة اتصال مباشر هو مصير مواطنين أميريكييْن محتجزيْن لدى دمشق. الحديث يدور عن الصحافي المستقل ذو الماضي العسكري أوستن تايس، الذي اختفى في سوريا سنة 2012 بلا أثر، والطبيب السوري الأصل مجد كمالماز. ووفقا لبيانات رسمية أميركية، قد يكون ما لا يقل عن أربعة أشخاص آخرين يحملون جوازات سفر أميركية في أيدي دمشق الرسمية، لكن لا يُعرف على وجه اليقين مصيرهم". 

وختم سوبوتين قائلاً: "مع بقاء القوة المسلحة الأميركية في سوريا، من المنطقي توقع مزيد من محاولات إقامة قنوات اتصال مباشر بين واشنطن ودمشق. وهذا يجعل من الواضح، في أقل تقدير، إمكانية الحفاظ على مناطق النفوذ الأجنبي في سوريا والحاجة إلى إيجاد طرق للتعايش المعقول". 

شارك