القائمة الرئيسية

كتب عصام سكيرجي.. لا قدسيه تعلو فوق قدسية الوطن.

29-10-2020, 14:35 عصام سكيرجي
موقع اضاءات الاخباري



نشرت الاخبار اللبنانيه خبرا عن مؤتمر شعبى فلسطينى يتم الاعداد لانعقاده قريبا فى احدى العواصم الاوروبيه , الهدف من هذا المؤتمر هو تاكيد الثوابت الفلسطينيه واولها وحدة الارض الفلسطينيه بحدودها التاريخيه , والتاكيد على ان لا دوله الا على كامل التراب الوطنى الفلسطينى ورفض كل الاتفاقيات التى تنتقص من هذا الحق ابتداء من اتفاق الذل والعار اوسلو وانتهاء بما يسمى المبادره العربيه للسلام , والتاكيد ايضا على حق شعبنا الفلسطينى فى النضال وبكل الوسائل وفى مقدمتها الكفاح المسلح على طريق التحرير وبناء الدوله المستقله بكل معانى الاستقلال والسياده .                                                                                                                     ومن اهداف المؤتمر ايضا التاسيس لميلاد البديل الثورى المطلوب كجبهة انقاد وطنى تعيد البوصله الفلسطينيه الى مسارها الصحيح وتحول دون التفريط بالحقوق الوطنيه المشروعه لشعبنا الفلسطينى .                                                                            بالتاكيد الحديث عن المؤتمر الشعبى الفلسطينى والبديل الثورى المطلوب لن يروق لاصحاب نهج التسويه والتفريط والتنازل فى الساحه الفلسطينيه ممثلين بقيادة منظمة التحرير الفلسطينيه وسلطة الذل والعار اوسلو او سايغون الفلسطينيه , كما وان هذا الحديث لن يروق لبعض فصائل اليسار الفلسطينى الدائره فى فلك سلطة اوسلو , وبالتاكيد ايضا لن يروق لفصائل العجز الغارقه فى عجزها وتنتظر رحمة ربها .                                                                                                                                                 قد يقول قائل لماذا المؤتمر ولماذا البديل الثورى , ان اكثر من 27 عاما من اتفاق الذل والعار اوسلو , هى اكثر من كافيه للدلاله على عقم هذا النهج العبثى المدمر لقضيتنا الوطنيه , وحيث ان اصحاب هذا النهج يصرون ويؤكدون فى كل مناسبه على المضى قدما فة هذا النهج العبثى , وحيث ان الفصائل الفلسطينيه غارقه فى مستنقع العجز والرهان على صحوة الضمير عند قيادة المنظمه والسلطه , وحيث ان هذا الامل يشبه امل ابليس فى الجنه , يصبح من حق جماهير شعبنا ان تبحث عن الخلاص فى البديل الثورى القادر على حماية وصون المشروع الوطنى الفلسطينى كما جاء فى وثائق تاسيس منظمة التحرير الفلسطينيه , فلا قدسيه تعلو فوق قدسية الوطن بكامل التراب الوطنى

إن الآراء المذكورة في هذه المقالة لا تعبّر بالضرورة عن رأي إضاءات وإنما تعبّر عن رأي صاحبها حصراً
شارك