القائمة الرئيسية

جو معلوف مكان طوني خليفة في الجديد

06-01-2021, 13:27
موقع اضاءات الاخباري

كتبت زكية الديراني في "الأخبار": عملية خلط أوراق في مقدمي البرامج الإجتماعية. هذه بإختصار حالة المحاورين الذين عرفوا بمعالجة المشاكل الإجتماعية، واليوم يتناوبون في ما بينهم على المقاعد في الشاشات. فقد أدّى إنسحاب طوني خليفة من قناة "الجديد" حيث عمل سنوات طويلة وإنتقاله إلى "صوت بيروت انترناشيونال" وقناة lbci، إلى تغيرات في الوجوه التي عرفت بتلك البرامج. هكذا، بدأت أول من أمس رحلة خليفة الجديدة بعرض برنامجه "سؤال محرج" على lbci لكن المفاجأة ستكون بحضور خليفة أيضاً على lbci ببرنامج إجتماعي قد يحمل إسم "طوني خليفة" (عرض على "الجديد") وسينطلق عرضه الخميس المقبل.

هكذا، إنضم خليفة بشكل نهائي إلى القناة اللبنانية، وبدأت "الجديد" تفتش عن إسم معروف لملء فراغ هوائها مساء كل إثنين حيث كان يعرض "طوني خليفة". أولى شرارة التغييرات كانت تردّد إسم جو معلوف لتولي تلك المهام. ذكر اسم معلوف بعدما عرضت "الجديد" ريبورتاجاً موقّعاً بصوته وإسمه

في هذا السياق، تشير المعلومات لـ "الأخبار" إلى أن معلوف عرض على القائمين على "الجديد" بث ريبورتاج حول قضية ليليان شعيتو المصابة بتفجير مرفأ بيروت، يتضمن إتصالاً حصرياً مع حسن حدرج زوج الضحية، للوقوف على قضية الخلاف بينهما على حضانة طفلهما. رحبت القناة اللبنانية بالتعاون مع معلوف وبثت الريبورتاج الذي حقق نسبة مشاهدة لافتة، وبدأت الاتصالات لحضور المقدم على شاشتها. رغم أن الأمور لم تتخذ منحى رسمياً بعد ولم يوقع المقدم عقده بعد، إلا أن المعلومات تشير إلى أن الثنائي يبحثان في موضوع التعاون معاً. تأتي خطوة معلوف بعد فشله في التعاون مع قناة mtv التي إنضم اليها قبل أكثر من عام مع ترك lbci، ولكنه لم يظهر على شاشتها بسبب خلافات بينه وبين ميشال المرّ. حتى أن معلوف قرر مواجهة آل المرّ في القضاء، ولا تزال القضية عالقة في المحاكم.

على المقلب الآخر، تستعد "الجديد" لتصوير برنامج إجتماعي جديد لم تكشف تفاصيله بعد، وسيكون العمل بمثابة ملء فراغ في حال لم يتم التعاقد مع معلوف. اللافت أن ما يجمع بين المشاريع الاجتماعية ككل، هو إنخفاض ميزانية كلفتها بسبب الازمات المالية التي تعاني منها القنوات. ولكن رغم كل هذا، تحافظ القنوات على تلك المشاريع التي تشدّ المشاهد بفقراتها التي تتمحور حول الجنس والدين والصراعات العائلية.

إذاً، تتسابق "الجديد" مع الوقت لعرض برنامج إجتماعي يرفع من نسبة مشاهديها، وسيبثّ في التوقيت نفسه الذي يظهر فيه خليفة على lbci وستبتّ قريباً في الإسم الجديد، خاصة أنه بدأ العد العكسي لشهر رمضان الذي سيحل خلال ثلاثة أشهر، وتتوقف عندها البرمجة العادية بشكل نهائي وتحلّ مكانها أعمال خاصة بشهر الصوم.

شارك