القائمة الرئيسية

بين قسد وفصائل تركيا ...عين عيسى بريف الرقة تعود لواجهة المعارك في الشرق السوري

20-03-2021, 16:29 اشتباكات-عين-عيسى-في-الشمال-السوري.
موقع اضاءات الإخباري

تجددت ظهر اليوم الاشتباكات والمعارك في محيط مدينة عين عيسى بريف الرقة الشمالي شمال وشرق سوريا.

وقالت مصادر محلية أن الاشتباكات دارت في محور قرية “صيدا” بريف “عين عيسى” شمال الرقة بين “قسد” من جهة، والقوات التركية والفصائل الموالية لها من جهة أخرى.

وأشار المصادر إلى أن المواجهات المباشرة بين الطرفين أسفرت عن مقتل جندي تركي و/3/ مسلحين من “فصائل أنقرة”، وإصابة آخرين بجروح بينهم جنود أتراك، إضافة إلى مقتل عنصرين من “قسد”.

وأضاف المصدر أن الطرفين تبادلا القصف والاستهداف المباشر على محور قرية “صيدا” بريف “عين عيسى”، حيث تقدّمت القوات التركية والفصائل الموالية لها داخل القرية، لكنها اضطرت للانسحاب منها بعد ساعات تحت ضغط القصف والاشتباكات.
وانسحبت القوات المهاجِمة بحسب المصدر، باتجاه “صوامع شركراك” ومدينة “تل أبيض”، وذلك بعد سحب جثث القتلى وإجلاء المصابين في صفوفها، في ظل استمرار القصف المتبادل بين الجانبين.

وبيّن المصدر أن تعزيزات عسكرية جديدة وصلت إلى المنطقة استقدمتها “قسد” من جهة، والقوات التركية من جهة أخرى، ما يشير إلى احتمال تصاعد المواجهات وسط محاولات القوات التركية والفصائل المدعومة من قبلها، إحراز تقدم ميداني على محاور “عين عيسى” بغية السيطرة عليها لا سيما من اتجاه قرية “صيدا”.

يشار إلى أنه شهدت مدينة عين عيسى قبل حوالي شهرين محاولة اقتحام وسيطرة من قبل الفصائل المسلحة الموالية لتركيا والمتواجدة في مدينة تل أبيض في حين تم التوصل لاتفاق بوساطة روسية قضى بوقف الهجوم التركي على المدينة مقابل انسحاب قسد لمسافة محددة إضافة إلى انتشار قوات الجيش السوري ونقاط مراقبة مشتركة روسية سورية مع قسد جنوب وغرب مدينة عين عيسى.

 

شارك