القائمة الرئيسية

اسرائيل تسعى لتدمير البلدان العربية اقتصادياً...الدكتور نزار بوش لاضاءات: العدو لن يتوقف عن خططه..وهذا ما تحتاجه الشعوب لانقاذ البلاد

02-04-2021, 09:50
موقع اضاءات الاخباري

­منذ قيامها تسعى إسرائيل لتحقيق العديد من الأهداف التي تضمن لها وجودها وأمنها وسط المحيط العربي. فإسرائيل تدرك ان وجودها في المنطقة العربية مرهون بقوتها ويضعف الأخرى , أي باستمرار ضعف الدول العربية, وهي في ذلك تعمل لتحقيق أهدافها من خلال تقوية نفسها عسكريا واستراتيجيا, وإضعاف العرب يوما بعد يوم.

 مدير مكتب سبوتنيك في روسيا  د. نزار بوش، وفي حديث لموقع اضاءات اللبناني قال " إن الكيان الصهيوني يخطط ليدمر كل البلدان العربية وغير العربية التي حوله اقتصاديا ويعتبر أن من حقه أن يفتح هكذا قناة، فيما يغرق بعض الحكام العرب بالنوم، ,فيما تزداد معاناة الشعوب المضطهدة والتي تنتشر فيها الأمية بسبب تغلغل رجال الدين والإفتاء في عقول الشباب واليافعين وتخديرهم بالأفيون الذي يدمر العقل ويعتمد على النقل".

مشدداً على أن "الشعوب تحتاج إلى مفكرين علميين مثقفين ووطنيين إضافة إلى لقمة العيش حتى تستطيع القيام بثورة فكرية واقتصادية تنقذ البلاد والعباد من خطط العدو الذي يعمل ليل نهار لتدميرها".

الدكتور نزار بوش أكد أن العدو لن بتوقف عن خططه لتدمير شعوبنا بكل الطرق المتاحة له، لكن الأخطر في الأمر هم الطابور الخامس في مفاصل الدولة والحكم في الدول العربية والذين يملكون رأس المال ويجندون الجياع والمحتاجين للعمل لصالح العدو، وهذا ما نلمسه في كل الدول العربية.

مشيرا إلى أن الحل هو العمل بدأب في مجال التوعية في المدارس والبيت والشارع على أن العدو يمكن أن يغرينا بلقمة او بدولار ولكن مستقبلا سندفع مقابل ذلك وطنا ودما وأرواحا.

وتابع بوش: يتوجب على السلطة تنظيف أركانها من الانتهازيين والفاسدين بدون رحمة..و استثمار ما يمكن استثماره ضمن الإمكانيات المتاحة للأرض والمعمل والمصنع  في الخبرات المحلية لإيجاد فرص عمل وإنتاج الغذاء والدواء والبديل  لما نفقده بسبب الحصار الذي يفرضه العدو علينا.

وأشار إلى ضرورة المبادرات الشعبية للمثقفين والوطنيين والمسئولين في الأعمال التطوعية لبناء مدرسة أو رصف شارع  او حراسة أرض ترميم منزل يعتبر من أهم الأعمال في مواجهة خطط العدو.

فالمسؤولون والمثقفون والوطنيون يجب أن يكونوا مثالا أعلى في المجتمع وخاصة في أوقات المحن والكوارث التي يعاني منها الوطن.

كما يجب على السلطة كبح تأثير رجال الدين أمر مهم في ترقية المجتمع  وتهدئة  النفوس التي تعاني من آثار دور الافتاء والتحريم والتحليل، فطرح الحلول العلمية لا يكفي، لأن الأمر يحتاج إلى أن نقرن القول بالعمل  والمبادرة.

 

وختم الدكتور بوش بالقول إن التعاضد الاجتماعي أمر مهم في التغلب على مشاكل كثيرة ....العمل ثم العمل ثم العمل والابتعاد عن النقد غير البناء والتنظير اليومي..

شارك