القائمة الرئيسية

التصعيد العسكري يعود إلى الشمال السوري

18-04-2021, 01:37
موقع اضاءات الاخباري

 

شهدت مناطق الشمال السوري حالة تصعيد ميداني بين القوات التركية وفصائلها من جهة و”الوحدات الكردية” من جهة أخرى، وترافقت حالة التصعيد هذه مع استمرار حالة الخلافات والاشتباكات بين فصائل أنقرة.

 

وفي التفاصيل، أفاد “المرصد” المعارض بأن القوات التركية والمجموعات التابعة لها نفذوا أمس الجمعة، قصفاً بالأسلحة الثقيلة، على قريتي هوشان ودبس وطريق m4 حلب-الحسكة الدولي غربي ناحية عين عيسى في ريف الرقة الشمالي.

 

وفي مدينة رأس العين التي تسيطر عليها تركيا في ريف الحسكة، اندلعت اليوم السبت اشتباكات عنيفة بين مجموعة عسكرية تابعة لـ”صقور الشمال” من جانب، ومجموعة أخرى تابعة لـ”السلطان مراد” من جانب آخر، وتم خلالها استخدام الرشاشات الثقيلة في الاشتباكات، وسط معلومات عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين، دون معلومات عن أسباب الخلاف، وفقاً لما نقله “المرصد” المعارض.

 

يذكر أن تركيا تحتل العديد من المناطق شمالي سوريا بعدما شنت ثلاث عمليات عسكرية “غصن الزيتون ودرع الفرات ونبع السلام” وتعمد من خلال احتلالها لتلك المناطق إلى فرض الطابع التركي عليها، كما عمدت مؤخراً إلى الشروع ببناء حدود اصطناعية في عمق 32 كم داخل الأراضي السورية.

شارك