القائمة الرئيسية

مقتل أحد أعضاء وفد التهدئة في القامشلي

23-04-2021, 15:20
موقع اضاءات الاخباري

قتل الشيخ هايس الجريان أحد أعضاء وفد “التهدئة” الذي تم تشكيله من وجهاء مدينة القامشلي، في اليومين الماضيين، للتدخل من أجل وقف الاشتباكات بين قوات الدفاع الوطني و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

والجريان أحد وجهاء عشيرة “بني سبعة”، ومن أعيان منطقة الجزيرة السورية.

وذكرت شبكات محلية، اليوم الجمعة أنه قتل “برصاص قناص” بعد خروجه من اجتماع “أعيان القامشلي” الذي كان يعمل لوقف إطلاق النار في المدينة.

وتضاربت الروايات بشأن مصدر إطلاق النار الذي أودى بحياة الشيخ الجريان.

ولم يصدر أي تعليق من جانب “قسد” حتى ساعة إعداد هذا التقرير.

بينما اتهمت قوات “الدفاع الوطني ”الميليشيات الكردية” بالوقوف وراء حادثة القتل.

وقالت صفحة “الدفاع الوطني” عبر “فيس بوك“: “استشهاد الشيخ هايس الجريان أحد وجهاء عشيرة البني سبعة بإطلاق النار عليه من قبل المليشيات الكردية، وهو أحد أعضاء الوفد الذي دعا إلى وقف إطلاق النار والتهدئة”.

وتشهد مدينة القامشلي منذ يومين توتراً بين قوات “أسايش” (الذراع الأمنية لقسد) وقوات “الدفاع الوطني”، وتطورت إلى اشتباكات عنيفة سقط فيها عناصر من الطرفين وأصيب آخرون.

شارك