القائمة الرئيسية

الإسرائيليون يستهدفون المغربي حكيمي بصافرات الاستهجان في مباراة “السوبر” الفرنسي.. بسبب دعم فلسطين

02-08-2021, 10:13
موقع اضاءات الاخباري

تعرض الدولي المغربي أشرف حكيمي، لاعب المنتخب المغربي لكرة القدم، وفريق باريس سان جيرمان الفرنسي، لحملة منظَّمة من صافرات استهجان من طرف الجماهير الإسرائيلية؛ وذلك خلال المباراة التي جمعت بين فريقه وليل بتل أبيب المحتلة، في إطار مباراة السوبر الفرنسي.

فكلما سلم النجم المغربي، اللاعب السابق لإنتر ميلان الإيطالي الكرة، ارتفعت صافرات الاستهجان والعبارات المستهجنة من الجماهير الإسرائيلية في المدرجات؛ وذلك بسبب مواقفه السابقة الداعمة للفلسطينيين، والمناهضة لعدوان الاحتلال الإسرائيلي.

بالإضافة إلى صافرات الاستهجان، فإن صياح الإسرائيليين وصرخاتهم الاحتفالية ترتفع كلما مرَّر الكرة أو تعرض للعرقلة من لاعبي الخصم.

سبب هذه الحملة الممنهجة التي يتعرض لها اللاعب المغربي في ملعب تل أبيب، هو تغريدة سابقة لحكيمي، خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، على حسابه الرسمي على "تويتر" والتي كتب فيها "فلسطين حرة"، بالإضافة إلى مواقف أخرى داعمة لفلسطين.

على مواقع التواصل الاجتماعي، وصف العديد من المغردين الفرنسيين سلوك الجماهير الإسرائيلية بـ"العنصري"، منتقدين قرار الرابطة الفرنسية تنظيم هذه المباراة في الأراضي المحتلة.

بينما طالب البعض الآخر حكيمي بتسجيل هدف والاحتفال برفع العلم الفلسطيني وسط أكثر من 40 ألف من الجماهير الإسرائيلية.

جدير ذكره أن اللاعب المغربي انتقل خلال فترة الانتقالات الصيفية إلى صفوف الفريق الفرنسي، مقابل نحو 70 مليون دولار، في واحدة من أكبر الصفقات هذا الصيف.

وقد نشأ نجم "أسود الأطلس" (22 عاماً) في مدرسة ريال مدريد، وحمل قميص الفريق الأول، قبل أن يخوض تجربة إعارة رفقة بروسيا دورتموند الألماني، ثم انتقل لإنتر ميلان الإيطالي، ليستقر به الحال حالياً في فريق "عاصمة النور".

شارك