القائمة الرئيسية

طالبان تعلن انتهاء الحرب وتحذر: كل من يحمل السلاح الآن عدو

06-09-2021, 12:45
موقع إضاءات الاخباري

أعلن المتحدث باسم طالبان ذبيح الله مجاهد انتهاء الحرب في أفغانستان، وذلك بعد تأكيد الحركة على سيطرتها على إقليم بنجشير آخر معاقل المعارضة شمالي أفغانستان، معتبراً كل من يحمل السلاح الآن عدواً للشعب والبلاد. 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده بالعاصمة كابول، اكد فيه رغبة الحركة في تحقيق الاستقرار في أفغانستان، داعياً القوات الأفغانية التي تم تدريبها خلال العشرين عاماً الماضية للانضمام إلى الإدارات الأمنية إلى جانب قوات الحركة.  

كما قال: "يجب أن يعلم الجميع أن الغزاة لن يعيدوا إعمار بلادنا أبداً، ومن مسؤولية شعبنا أن يفعل ذلك بنفسه".

فيما أشار مجاهد إلى أن "فرقاً فنية من قطر وتركيا وشركة إماراتية (لم يسمِّها)، تعمل على استئناف العمليات في مطار كابول".

حول الحكومة الأفغانية التي سيتم تشكيلها، أفاد متحدث الحركة بأنها ستكون حكومة "إسلامية" و"قابلة للمساءلة".

كما أكد أن "طالبان تريد إقامة علاقات جيدة مع العالم"، مضيفاً أن "الصين قوة اقتصادية كبيرة تحتاج أفغانستان إلى دعمها لإعادة إعمارها".

 

شارك