كَتَبَ د. إسماعيل النجار:
مقالات
كَتَبَ د. إسماعيل النجار: "ملفات كبيرة ومعقدَة وشائكة على طاولة الرؤساء العرب".
د. إسماعيل النجار
19 أيار 2023 , 18:54 م

كَتَبَ د. إسماعيل النجار: 

في القمة العربية العادية المصنفة "الثانية والثلاثين" التي تُعقَد اليوم في مدينة جَدَّة السعودية، برئاسة المملكة، تحملُ على عاتقها إعادة لَمِّ الشمل، وتوحيدَ الصف العربي، وتصفيرَ عدّادِ الخلافات والمشاكل العربية الداخلية.

نجماها المرتقبانِ هُمآ وليُّ العهد السعودي، المُضيفُ للقمة، والرئيسُ السوريُّ بشارُ الأسد، في أول لقاء بينهما يجتمعانِ فيه، منذ أن انطِلقت على سوريا شرارةُ الحربِ الكونية، برعايةٍ أمريكيةٍ وصهيونية، وبدعمٍ مباشَر ٍ مِنَ الرياضِ وقطر.

عيون الجميع شاخصةعلى هذا اللقاء: كيف ستكون المصافحةُ والمصارحةُ بينَ الرَّجُلَيْنِ الّلذين قرّرا عَقْدَ صُلْحِ الشُّجعانِ بينهما برعايةِ الخُلَّصِ والأوفياءِ في الجمهوريةِ الإسلاميةِ الإيرانية.

حضور الرئيس بشارِ الأسدِ القِمّةَ في جَدَّة أضْفى عليها قِيْمَةً معنويةً إضافية،ولوناً عربياً مقاوِماً، وصنع غُصَّةً في الْحَلْقَيْنِ : الصهيونِيِّ والأمريكيّ.

أمام رؤساءِ وملوك العرب اِسْتِحقاقاتٌ كبيرةٌ ومنعطفاتٌ خطِرَةٌ، عليهمُ التوافقَ عليها، وتقريبَ وجهاتِ النَّظَرِ بخصوصها، لأنَّ بعضهالايحتملُ فُسحَةً رمادية، كفلسطين ووحدةِ السودان، وإعادةِ الوحدةِ والأمن ِ والنظامِ إلى ليبيا، وتثبيتِ وَقْفِ إطلاق ِ النارِ في اليمن، وإعادةِ إعمارِ البلدان ِ الّتي تهدّمَتْ بِفِعْلِ الحروب العبثية، قبل الِانتِقالِ ،بعدالقمة، وبشكلٍ ثُنائِيٍّ إلى حلحلَةِ عُقدةِ البحرين ِ الداخلية، وقضيةِ الصحراءِ الغربية، ولبنان.

كذلك يجبُ أنْ يكونَ هُناكَ موقفٌ مُوحَّدٌ لِهذِهِ القِمّةِ يؤكِّدُنجاحَهاوجِدِّيَّتِها،وأنّها لا تُشبِه سابقاتهامِن القِمم، خصوصاً وأنها جاءت بعد إثني عشرَ عاماً على الربيع الصهيوأمريكي ضِدَّ العرب، الذي أطاح بالتكاتُف العربيّ ودفع ضريبتَهُ الملايينُ مِنَ الأبرياءِ حياتهم.

قمَّة نُعَوِّلُ عليها لِلنُّهوضِ بالأمّةِ العربيةِ مُجَدّداً ولتوحيدالجهود،فعلاًوليسَ قوْلاً، وتضعُ حداً للزّحفِ الثقافيِّ الغربِيّ،نحو بُلدانِنا وتوقفُ التطبيعَ المُذِلَّ مع العدوِّ الصهيوني.

على هذا، وترجمته إلى واقِعٍ على الأرضِ،بتنفيذكلّ مُقرّراتِها، سيكون تقييمُنا لها، وليسَ على أساسٍ بيانِها الذي عودونا أن لا نثق به بتاتاً.

بيروت في...

19/5/2023 

المصدر: موقع إضاءات الإخباري
الأكثر قراءة تعّرف على اميركا كما هي
تعّرف على اميركا كما هي
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة؟
شكراً لاشتراكك في نشرة إضآءات
لقد تمت العملية بنجاح، شكراً