العلامات المبكرة لمرض الذئبة وأمراض المناعة الذاتية
منوعات
العلامات المبكرة لمرض الذئبة وأمراض المناعة الذاتية
21 أيار 2024 , 21:55 م

توصلت دراسة جديدة إلى أن ارتفاع وتيرة الهلوسة ورؤية الكوابيس هو علامة إنذار مبكر لأمراض المناعة الذاتية مثل مرض الذئبة.

ودعا الباحثون الأطباء إلى سؤال مرضاهم عن رؤية الكوابيس على أمل أن يساعد ذلك في اكتشاف متى من المحتمل أن تظهر الأعراض لدى المرضى في أبكر وقت ممكن.

دراسة العلاقة بين الكوابيس وأمراض المناعة الذاتية

وتضمنت الدراسة التي أجرتها جامعتا كامبريدج وكينغز لندن، دراسة استقصائية شملت 676 شخصاً مصابين بمرض الذئبة، وهو مرض يتسبب في مهاجمة الجهاز المناعي للأنسجة والأعضاء، و 400 طبيب، كما تضمنت مقابلات تفصيلية مع 69 شخصاً يعانون من اضطرابات المناعة الذاتية الالتهابية المزمنة المختلفة، بما في ذلك مرض الذئبة، و 50 طبيباً.

سأل الباحثون المرضى عن توقيت ظهور 29 من أعراض الصحة العصبية والنفسية، بما في ذلك الاكتئاب والهلوسة وفقدان التوازن، وفي المقابلات، طُلب من المرضى إدراج الترتيب الذي تظهر به الأعراض عادةً.

الكوابيس إنذار مبكر للإصابة بالذئبة

أبلغ أقل بقليل من واحد من كل أربعة أشخاص عن الهلوسة، على الرغم من أن الأغلبية قالوا أن هذا لم يحدث إلا في بداية المرض أو بعد ذلك، ومع ذلك، وجدت المقابلات أن ثلاثة من كل خمسة مرضى مصابين بمرض الذئبة وواحد من كل ثلاثة مصابين بحالات أخرى مرتبطة بالروماتيزم شهدوا ارتفاعاً كبيراً في الكوابيس المزعجة قبل الإصابة بالهلوسة.

علاقة الصحة العقلية والعصبية بأمراض المناعة الذاتية

وقالت المؤلفة الرئيسية للدراسة، الدكتورة ميلاني سلون، من قسم الصحة العامة والرعاية الأولية بجامعة كامبريدج: "من المهم أن يتحدث الأطباء مع مرضاهم حول هذه الأنواع من الأعراض وأن يقضوا وقتاً كافياً في تدوين تطور الأعراض الفردية لكل مريض".

"غالباً ما يعرف المرضى الأعراض التي تعتبر علامة سيئة على أن مرضهم على وشك أن يتفاقم، ولكن يمكن أن يتردد كل من المرضى والأطباء في مناقشة الأعراض المتعلقة بالصحة العقلية والعصبية، خاصة إذا لم يدركوا أنها يمكن أن تكون جزءاً من أمراض المناعة الذاتية".

ووصف أحد المرضى الكوابيس التي تراودهم بأنها "مروعة، مثل جرائم القتل، أو سلخ جلد الناس"، وأضافوا أنهم اعتقدوا أن هذا حدث لأنهم كانوا "مرهقين" و"كلما زاد الضغط الذي يتعرض له الجسد كلما أصبح الحلم أكثر وضوحاً وسوءاً".

وأضاف البروفيسور ديفيد ديكروز، من جامعة كينغز لندن: "لقد ناقشت لسنوات عديدة الكوابيس مع مرضى الذئبة واعتقدت أن هناك صلة بنشاط المرض لديهم، ويقدم هذا البحث دليلاً على ذلك، ونحن نشجع بقوة المزيد من الأطباء على السؤال عن الكوابيس والأعراض العصبية النفسية الأخرى، التي يُعتقد أنها غير عادية ولكنها في الواقع شائعة جداً في أمراض المناعة الذاتية الجهازية، لمساعدتنا في اكتشاف نوبات المرض في وقت مبكر.


المصدر: النهضة نيوز

الأكثر قراءة تعّرف على اميركا كما هي
تعّرف على اميركا كما هي
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة؟
شكراً لاشتراكك في نشرة إضآءات
لقد تمت العملية بنجاح، شكراً