القائمة الرئيسية

ماذا سيحصل في الاقتصاد العالمي في حال وقوع حرب بين ايران والسعودية؟

06-05-2019, 10:32 ماذا سيحصل في الاقتصاد العالمي في حال وقوع حرب بين ايران والسعودية؟
يشير الدكتور فرانس جيريس وهو استاذ جامعي ومحلل عسكري ورئيس  لجنة الحرب في الاتحاد الاوروبي ويشرح سبب عجز الغرب عن مهاجمة ايران ويوضح قائلا:
لنفترض ان الحرب وقعت بين السعودية وإيران فماذا سيحصل؟
عند الساعة الخامسة في صباح اليوم الاول للحرب:
مضيق هرمز؛ تقوم مجموعة من جيش الجمهورية الاسلامية بنشر الالغام على نطاق واسع ويبقى المضيق تحت سيطرة القوات المسلحة الايرانية  
 
في كل يوم تعبر ثلاث ناقلات نفط المضيق تنقل النفط السعودي فيتم مصادرتها واعتقال طاقمها  بسرعة.
 
تقوم ايران على وجه السرعة باغلاق منصات النفط الاربعة في الحقل المشترك بین الامارات وقطر من خلال اطلاق ايران لصاروخ واحد فقط من نوع شهاب واحد تستطيع ايقاف حقل الوفاق النفطي لقطر وتدميره .
تستهدف الصواريخ الايرانية بسرعة ستة مطارات دولية هي  الدوحه، دبی، ابوظبی، شارجه، الریاض، جده والبحرین وهذا ما يؤدي الى قطع الطرق الجوية ويمنع وصول اي تجهيزات عبر الجو الى هذه الدول
 
خلال نصف ساعة تستطيع ايران ان تقطع كل طرق الارتباط البحرية والجوية في دول الخليج العربي وتتمكن ايران من خلال هجماتها المكثفة بالصوارخ من استهداف 22 قاعدة عسكرية تابعة لدول مجلس التعاون الخليجي
وخلال بضع ساعات يتم القضاء على نصف قدراتها العسكرية
قامت ايران بتسليم جماعة انصار الله صواريخ  قاهر ونقلت اليهم هذه التكنولوجيا وهي معروفة باسم منظومة یوم الست وهي وحدها تكفي لتقوم بامر من طهران بتدمير كل المنشات النفطية التابعة لشركة  آرمکو السعودية.
في حال دخلت امريكا وحلفاؤها في الحرب فان اربعة دول وهي قطر، الامارات، الكويت والسعودية وهي التي تمتلك نصف ثروة العالم و تمتلك اربعة اخماس الطاقة الدفينة في العالم  سوف تعود الى العصر الحجري.
لهذا السبب لن تتجرا هذه الدول على الدخول في الحرب
وسيشهد الاقتصاد العالمي والبورصة سقوطا بنسبة تصل الى %90  حيث يمثل المستثمرين العرب الغالبية فيه ومالكين اساسيين لاغلب الاسهم في البورصات العالمية
مع تدمير منصات النفط ترتفع قيمة برميل النفط لتصل الى 400$ وهذا ما يفرض ثقله على كل العالم خلال بضع ساعات من بداية الحرب.
 
من اللازم الاشارة الى ما يمكن ان تقوم به ايران من حملات صاروخية:
تدمر دبي ب 14 صاروخ من  نوع شهاب
الشارجه تدمر ب 13 صاروخ شهاب
المنامة اربعة صواريخ
ابوظبی 7 صواريخ
الدوحة قطر 11 صاروخ
السالمیه والکویت في دولة الكویت 22صاروخ
جدة 24 صاروخ
الریاض 28 صاروخ.
 
هذا العدد من الصواريخ يتم اطلاقه فقط من قاعدتين عسكريتين للصواريخ في ايران وتبقى 110 قواعد اخرى دون اي حاجة لتقوم باي نشاط.
 
الدول الصغيرة (والميكروسكوبية في الخليج والتي تضم مجتمعة نصف ثروة العالم لا تحتاج الى اقل من ساعة ليتم تدميرها.
يضيف الدکتور  فرانس ان ايران ليست بحاجة الى اكثر من ساعة من اجل اصدار اوامر اطلاق الصواريخ وتدمير هذه البلدان الاربعة ومن السهل على ايران قطع شريان الحياة الرئيسي للسعودية.
امریکا وحلفائها يعلمون جيدا انه في حال وقوع حرب سيدمر الاقتصاد العالمي. لذلك لا احد يستطيع فتح جبهة حرب مع إيران.
 
 
 
شارك