القائمة الرئيسية

هواوي مرعبة شركات الإتصالات الغربية تُحارب فهل ستنجح في كسر الحصار بتطوير نظامها الخاص؟

20-05-2019, 20:09 هواوي مرعبة شركات الإتصالات الغربية تُحارب فهل ستنجح في كسر الحصار بتطوير نظامها الخاص؟

تفوقت شركة هواوي على الشركات الأمريكية والأوروبية فالتم الغرب كله لمحاربتها بمنع استخدام ها برنامج تشغيل اندرويد على أجهزتها الجديدة وحجب تزويدها بعض مكونات  (Hardware), الغرب الإستعماري لا يتحمل الخسارة وفي سبيل ذلك لا احترام له لقوانين هو وضعها كقوانين منظمة التجارة, تعكس هذه الإجراءات ضيق صدر الغرب من العملاق الصيني المتطور صناعياً. للعلم سبقت ذلك محاربة شراء أبراجها  من قبل امريكا ودول الغرب بالرغم من عجز شركات الاتصالات في الغرب من مجاراة تقنياتها. 

تلقت شركة "هواوي" الصينية ضربة أوروبية موجعة، بعد ساعات قليلة من الصدمة التي تلقتها من شركة "غوغل" الأمريكية.

وبحسب صحيفة "نيكي آسيان ريفيو"، علقت شركة "إنفنيون" الألمانية لصناعة الرقائق، الشحنات إلى عملاق الإلكترونيات "هواوي"، وذلك بعد ساعات من إعلان مماثل لعملاق محركات البحث الأمريكي "غوغل".

وقالت الصحيفة مستندة إلى مصدرين، إن قرار "إنفنيون" بوقف تسليم الشحنات، جاء بعد أن أدرجت إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، "هواوي" على القائمة السوداء للتجارة رسميا، الخميس، وهو ما يعني فرض قيود فورية تزيد بدرجة كبيرة صعوبة تعامل شركة معدات الاتصالات مع الشركات الأمريكية، وفقا لـ"رويترز".

وتابعت أن "إنفنيون" ستعقد اجتماعات هذا الأسبوع لمناقشة الوضع وإجراء تقييم، مضيفة أنه لم يتضح بعد ما إذا كانت الشركة الألمانية ستستأنف العمل مع "هواوي" بعد استيضاح الجوانب القانونية.

وقالت الصحيفة إن مبيعات الشركة الألمانية السنوية لنظيرتها الصينية تصل إلى 100 مليون دولار أو أقل.

وبحسب صحيفة "ذا غارديان" البريطانية، فإن شركة "إنفنيون" لم يكن لديها تعليق فوري على ما ورد في تقرير صحيفة "نيكي آسيا ريفيو".

ويأتي قرار شركة "إنفنيون" الألمانية، بعدما ساعات من توجيه شركة "غوغل" الأمريكية ضربة قاصمة إلى شركة "هواوي" الصينية، بعد أن رضخت الأولى لضغوط من الإدارة الأمريكية.

وقررت غوغل سحب ترخيص "أندرويد" من هواتف "هواوي" المقبلة، ما يجعل تلك الهواتف تواجه مشكلة كبرى خلال الفترة المقبلة.

وقال المتحدث باسم "غوغل" إن الشركة تلتزم بهذا القرار الصادر من وزارة التجارة الأمريكية، بضرورة وضع شركة "هواوي" ضمن الشركات التي لا تتمتع بتكنولوجيا أمريكية، ولكن ستراجع تداعياته.

وقالت الشركة الصينية: "سنواصل تقديم التحديثات والخدمات والدعم الأمني لهواتفنا الذكية وحاسباتنا اللوحية، بعد إعلان غوغل بسحب ترخيص أندرويد".

 

وتابعت هواوي: "قدمنا بالفعل مساهمات كبيرة في تطوير ونمو نظام تشغيل أندرويد في جميع أنحاء العالم".

ومضت: "ستواصل هواوي توفير التحديثات الأمنية وخدمات ما بعد البيع لجميع منتجات الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية الحالية والمقبلة، وسيسري هذا الأمر كذلك على كافة الأجهزة الموجودة في المخازن على مستوى العالم".

واختتمت هواوي: "سنواصل كذلك بناء نظام بيئي آمن ومستدام، من أجل توفير تجربة أفضل لجميع مستخدمينا في كل أنحاء العالم".

شارك