القائمة الرئيسية

قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري الإيراني يتوعد أمريكا إن اعتدت على ايران..

29-08-2019, 10:09 الامام القائد علي خامنئي
وكالات

 

 

في سياق الرسائل الإيرانية المباشرة لأمريكا, أعلن العميد امير علي حاجي زادة قائد القوة الجوفضائية في الحرس الثوري, عزم القوات المسلحة الايرانية على التصدي لتهديدات الاعداء ومنهم اميركا المجرمة والراعية للارهاب، مشدداً على أن ايران لن تسمح بتعرض امن واستقرار الشعب الايراني للخطر, اكد قائد القوة الجوية في الحرس الثوري أن ايران كانت مستعدة لضرب كافة قواعد الجيش الأمريكي فما لو اعتدت أمريكا على ايران بعد إسقاط طائرتها "جلوبال هوك" والتي هي درة تاج الصناعة الحربية الأمريكية.

وخلال لقائه قائد القوة الجوية للجيش الايراني العميد طيار عزيز نصير زادة تزامنا مع الاعياد الشعبانية ويوم الحرس الثوري، اشار العميد حاجي زادة الى التلاحم بين هاتين القوتين للمضي قدما الى الامام بالاستراتيجيات والسياسات الدفاعية للجمهورية الاسلامية الايرانية والتعاون في مختلف المجالات التخصصية والميدانية وقال، نشکر الباري تعالى على ان الوحدة والاخوة بين الجيش والحرس الثوري تشكل شوكة في عيون الاعداء وعنصرا باعثا على الاطمئنان والاستقرار للشعب الايراني في سياق ضمان الامن الوطني المستديم.

ولفت العميد حاجي زادة الى ان العدو يستهدف على الدوام هذا التلاحم والوحدة ويتابع آماله واحلامه الباطلة في هذا المجال بمختلف الاحابيل ولكن بتوفيق من الباري ويقظة الشعب والقوات المسلحة في هذا المجال سوف لن يحقق العدو اي نجاح بل سنشهد يوميا ايضا المزيد من تعزيز وتعميق هذا التلاحم والوحدة.

واشار الى الدعم الواسع والمذهل من قبل الشعب الايراني للحرس الثوري في الرد على الخطوة الشيطانية الاخيرة التي اقدمت عليها اميركا ورئيسها الخبيث والمنبوذ واضاف، ان القوات المسلحة الايرانية وفي ظل التدابير والتوجيهات الحكيمة للقائد العام للقوات المسلحة والدعم والمواكبة من قبل الشعب الايراني الابي والمؤمن والثوري سوف لن يتردد لحظة في تنفيذ مهماته الحساسة والاستراتيجية خاصة مواجهة التهديدات الناجمة عن مؤامرات الاعداء ومن ضمنهم اميركا المجرمة والراعية للارهاب وسوف لن تسمح لاحد بتهديد الامن والاستقرار منقطع النظير للشعب الايراني العزيز.

من جانبه اكد قائد القوة الجوية للجيش الايراني على وحدة الجيش والحرس الثوري وقال، ان القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية هي يد واحدة في مواجهة نظام الهيمنة والمناوئين وان الخطوة الوقحة للولايات المتحدة ضد الحرس الثوري ستكمل سلسلة انهيار النظام الارهابي الاميركي الصهيوني.

وفي سياق متصل اهدى قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي خامنئي، خاتمه الى العسكري الايراني الذي تمكن من اسقاط طائرة التجسس الاميركية المسيرة التي انتهكت المجال الجوي الايراني في حزيران/يونيو الماضي.

شارك