القائمة الرئيسية

محمد بن سلمان يتراجع عن اللهجة التصعيدية ويفضل الحل السياسي مع ايران

30-09-2019, 20:21 محمد بن سلمان

خرج محمد بن سلمان معترفا بالهجمات التي شنها انصار الله على شركة ارامكو في 14ايلول /سبتمبر وضربت امدام السوق  العالمي.

وقال ين سلمان في مقابلة خاصة مع برنامج “60 دقيقة” على قناة CBS الأميركية، إن الهجوم استهدف 5% من إمدادات العالم.

ولوحظ على نبرته التراجع من اللغة التصعيدية التي نهجها في بداية العدوان على اليمن، مشيرا الى انه  لا يريد الحل العسكري ضد ايران وانه يفضل حلا سياسا.
واوضح بن سلمان ان الحرب مع ايران سيكلف المنطقة كلفة باهظة.

واكد إن واشنطن والرياض كانتا مرحبتين بلقاء الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” ونظيره الإيراني “حسن روحاني”، والذي كان منتظرا له أن يتم على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الأخيرة، لكن الإيرانيين هم من رفضوا اللقاء.

ورد على سؤال حول خاشقجي قائلا إنه لم يأمر بقتله، معتبرا أن العلاقة بين السعودية والولايات المتحدة “أكبر بكثير من حادثة خاشقجي.

 وقال أن التحقيقات لا تزال مستمرة في القضية داخل المملكة، متعهدا بمحاكمة كافة المتورطين، أيا كانت رتبهم أو مناصبهمومردفا: “العدالة ستأخذ مجراها في هذه القضية”وفق مايقول .

 

شارك