القائمة الرئيسية

عندما عرضت أمريكا على ايران تقاسم المصالح في العراق,, كيف رد الشهيد قاسم سليماني

20-02-2020, 07:39 اللواء قاسم سليماني
إضاءات

روى الشيخ اكرم الكعبي مضمون محادثة تتعلق بالمصالح الإيرانية والأميركية في العراق وتقاسهما بين الطرفين، قال إنها جرت بين قائد فيلق القدس الإيراني الحاج قاسم سليماني ومسؤولين أميركيين، عبر وسيط عراقي.
وذكر الكعبي في كلمة ألقاها في المؤتمر الدولي الرابع لـ”شهداء محور المقاومة وشهداء الأمن” في طهران، قال: في احدى لقاءاتي مع الحاج قاسم في العراق، قال لي: ما أوقح هؤلاءِ الأمريكانِ! بعثوا لي برسالة من خلال وسيط عراقي يَقولون ليس لدينا اعتراض على وجودِكم في العراق لكن بشرط أن نتقاسم المصالح فلا تزاحموننا ولا نزاحمكم
وأضاف أن “الحاج قاسم" خفض رأسه متألماً حينها وقال: كنت لا أتشرف ولا أحب أن أجيبَهم، لكن شعرتُ هذه المرةِ أنه من الواجبِ أن أجيبّهم وأوقفَ غطرستَهم، فقلتُ للوسيط اخبرهم: لا توجد مصالح مشتركة في مقدساتنا وعقيدتنا وقيمنا لكي نتقاسمها معكم، نَحنُ نعمل بتكليفنا الشرعيّ لحمايتَهم من شروركم، فنحن لسنا مثلكم لأننَا نريد عراقاً قوياً مستقلاً، وأنتم تريدونه خاضعاً تَسرقونَ خيراته، ونحن ندافع عن المقدسات والشعبِ العراقي الذي يَربطنَا معه تَاريخ ودين وعقيدة،وأنتم تقتلونه وتحتلونَ أرضه، وتستهدفونَ ثقافتَهُ بإعلامكم المشوهِ, اخجلوا من أنفسكم واتركوا مَصالحَ العراقِ للعراقيينَ، فالعراق أقدر وأكبر من أن يَعرضَ أمثالَكم تقاسمَهُ، وأنتم أقلُ من أن تشترطوا علينا”.

شارك