القائمة الرئيسية

رسميا.. موسكو تصف عقوبات واشنطن على طهران بـ "غير الإنسانية"

17-03-2020, 00:53 الخارجية الروسية

رغم الجهود الكبيرة التي تبذلها الحكومة الإيرانية، في مواجهة تفشي فيروس كورونا على أراضيها، إلا أن تلك الجهود الحثيثة لم تثمر بالشكل الأمثل، كما يفترض أن يكون عليه الحال، والسبب هو العقوبات الأمريكية، التي يتضح حالياً للعالم أجمع أنها ليست عقوبات اقتصادية، بقدر ما هي أسلوب متطرف في التعامل الإنساني، شأنها شأن الإرهابيين من قاطعي الرؤوس، وآكلي الأكباد.

 

اللافت في الساعات الأخيرة، هو الإقرار العلني من وزارة الخارجية الروسية، بهذه الحقيقة، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تسعى وبشكل متعمد، لعرقلة الجهود الإيرانية العلمية والطبية، في مكافحة  الفيروس العالمي الجديد، كوفيد10 المعروف بكورونا، وذلك عبر حزم من العقوبات "اللاإنسانية" المفروضة على الإيرانيين.

 

وأشارت الخارجية الروسية عبر بيان رسمي،  إلى أن هذه العقوبات غير الإنسانية، تتسبب بسقوط المزيد من الإيرانيين كضحايا، لهذا الوباء القاتل، لكون "ملايين المواطنين الإيرانيين لم تعد لديهم إمكانية شراء الأدوية اللازمة" للوقاية من انتشار وتفشي العدوى، وتضمن بيان الخارجية، استذكاراً لتصريح الرئيس الإيراني حسن روحاني الأخير، الذي أكد أن العقوبات الأمريكية، باتت تشكل عائقاً حقيقياً، في وجه الفيروس.

 

 

و نوه بيان الخارجية الروسية، إلى دعم موسكو لطهران، وتأكيدها على التزام الأخيرة، بالاتفاق النووي، الذي انسحب منه ترامب، ما خلق  زعزعة غير مسبوقة في التعامل الدبلوماسي، مع الولايات المتحدة، الأمر الذي تراه موسكو يتقاطع مع العدائية في التعامل السياسي من قبل الولايات المتحدة مع إيران، مضيفاً، أي البيان، أن "السياسات غير الإنسانية الأمريكية تثير أسفاً كبيراً وقلقاً عميقاً لدينا"، داعياً، واشنطن إلى رفع عقوباتها عن طهران فوراً، لكون "زمن كورونا ليس وقتاً مناسباً لتصفية الحسابات".

شارك