القائمة الرئيسية

احتجاجات تطاوين التونسية تتجدد وسط اشتباكات مع قوات الأمن

22-06-2020, 20:08 احتجاجات تونس
موقع اضاءات الاخباري

تجددت الاحتجاجات في ولاية تطاوين التونسية، المطالبة باليفاء بالتعهدات بما يخص الوظائف ورفضاً لتهميش المنطقة.
هذا واستخدمت قوات الأمن التونسية الغاز المسيل للدموع لتفريق التظاهرات في شوارع الولاية،وقالت وزارة الداخلية  التونسية في بيان لها "إن مجموعة من الأشخاص عمدت "إلى محاولة الاعتداء على المقرات الأمنية بواسطة الزجاجات الحارقة، مما أجبر الوحدات الأمنية على اتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية هذه المقرات واستعمال الوسائل المتاحة قانونا في مثل هذه الوضعيات".
موضحة أنه تم إلقاء القبض على عشرة أشخاص من محاولي الاعتداء على المقرات الأمنية".
في سياق متصل، دعا فرع الاتحاد العام التونسي للشغل بتطاوين في بيان إلى إضراب عام في الولاية معبرا عن رفضه لاستعمال ما وصفه بالعنف المفرط وغير المبرر على المحتجين.
وأكد الاتحاد في نص البيان، أن الحكومة التونسية "فقدت نهائيا كل رصيد الثقة، بسبب عدم وفائها بالوعود وتنكرها لاتفاق الكامور وعدم اهتماما بتجدد الاحتجاجات ونقض الاتفاق الذي تم بين رئيس الحكومة التونسية والأمين العام للاتحاد العام للشغل".
هذا ويطالب المحتجون في منطقة الكامور، مقر حقول النفط في الجنوب التونسي، بإطلاق سراح الناطق الرسمي باسم الاحتجاجات، طارق الحداد، الذي تم توقيفه من قبل أجهزة الأمن، وبأن تلتزم الحكومة باتفاق تم التوصل له في 2017 والذي يقضي بتوظيف العاطلين عن العمل في شركات الكامور النفطية التابعة للولاية.

شارك