القائمة الرئيسية

كتبت المعارضة السعودية أشواق سلطان.. صفقة القرن خيانة وجريمة حرب.

25-06-2020, 17:21
موقع إضاءات الإخباري

 

اجد نفسي ومئات  الملائين من احرار العالم العربي  والأسلامي ومحبي الحرية والديمقراطية والعدالة الأجتماعية والتعايش السلمي والحقوق الأنسانية المتساوية أما تساؤل.. بأي حق وبأي قانون او تشريع  يعلن  الرئيس الامريكي دونالد ترامب اعطاء القدس العربية الأسلامية عاصمة  للكيان الصهيوني؟!.


وكذلك نتساءل بأي  صفة  أو سلطة أو صلاحية يعلن هذا المعتوة(ترامب) تسليم مرتفعات الجولان العربية السورية للكيان الصهيوني الغاصب؟

نعم  بكل وقاحة وعنجهية وكبرياء يتبجح هذا السكير المخمور تاجر الجنس والمخدرات والحروب وصانع الأزمات ومنتهك حقوق الانسان والقانون الدولي وبكل غرور وتيه  يتفاخر الرئيس الامريكي بانه يعطي (ما لا يملك لمن لايستحق), ما كان له ان يعلن ذلك لولا خيانة حكام العرب والمسلمين, ما كان لترامب أن يتطاول ويتمادى لولا التطبيع العلني والرسمي في ما بين حكام دويلات مجلس التعاون الخليجي والكيان الصهيوني وكم تبادل الزيارات مع العدو الصهيوني وعقد اتفاقيات التعاون والشراكة العسكرية والسياسية والاقتصادية وتخليهم التام عن القضية الفلسطينية التي كانت ولازالت وسوف تكون هي القضية التاريخية والمحورية للأمة العريية والأسلامية.

جريمة صفقة القرن ليست خطراً على الشعب الفلسطيني فحسب، وإنما على الأمّة جمعاء، لكونها العنوان الجديد للمشروع الصهيو-أميركي بالمنطقة


واخيراً وباسم  جميع احرار العالم وحملة الاقلام الشريفة وبكل شجاعة ادبية نقول للأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي ومجلس حقوق  الانسان

ومنظمة المؤتمر الاسلامي ومجلس الجامعة العربية أن لا شرعية لهذه المجالس الطاغوتية الفاسدة في ظل هذا التدخل الإمريكي السافر  في الشؤون العربية والأسلامية, أمريكا التي تقوم باشعال وافتعال الحروب والحصار ودعم الأنقلابات وتغذية الصراعات السياسية في افغانستان   والعراق وايران  وسوريا ولبنان وفلسطين واليمن وليبيا وجميع الدول العربية والاسلامية وبتمويل من خزائن  سفهاء العرب هي العدو الأول للعرب والمسلمين .

بالرغم من كل ذلك, ستبقى فلسطين والقدس ومرتفعات الجولان اراضي عربية واسلامية على الرغم من انوف المطبعين .


  نرفض كل المشاريع الرامية لتصفية القضيّة الفلسطينيّة، أو الانتقاص من حقوق الشعب الفلسطينيّ، وفي مقدمتها صفقة القرن، وندعوا الجميع للتوحد خلف خيار الجهاد والمقاومة، للتصدي للمشاريع التي تستهدف وجودنا وهوية عالمنا العربي والإسلامي. 
لا يزال الدرب إلى القدس يزخر بالنضال وبالجمال كيف لا وقضية فلسطين تجمعنا ولا أدل على ذلك من ذلك الزخم الكبير للكتابات الأدبية والصحفية والسياسية وغيرها التي تجعل منها محورها الرئيسي وقطب رحاها وعمودها الفقري و اخيرا في  التويتر المغردون فتحوا ساحة جديدة من العمل  تحت  هشتاغ #فلسطين_قضيتي و #القدس_قضيتي حيث تفاعل مئات المغردون و النشطاء و نشرت مقاطع ... .
من يتفاعلون مع هذه المنشورات التي أرجو أن تضيء شمعةً في دروبكم العامرة بالنضال والجمال والإبداع والكرامة.
هذا الإيمان بالقضية التي لا بد أن تظل حيّةً  نابضةً في ضمير الأمة جيلا بعد جيل حتى النصر والتحرير  لكامل التراب الفلسطيني.

شارك