القائمة الرئيسية

بعد إعلانهما عن اتفاق لوقف القتال....هيئة تحرير الشام تهاجم حراس الدين في ادلب

26-06-2020, 21:35 الارهابيين في ادلب
موقع اضاءات الاخباري

أعلن إرهابيو هيئة تحرير الشام وغرفة عمليات "فاثبتوا" في سوريا، عن التوصل لاتفاق، يقضي بوقف الاقتتال بين الطرفين في كل من عرب سعيد وسهل الروج غربي إدلب، بالإضافة لرفع الحواجز والاستنفارات بين الجانبين.


وجاء في نص الاتفاق: "يبقى أبناء عرب سعيد في القرية مع سلاحهم الشخصي،  يخرج من أراد الخروج من عرب سعيد بسلاحهم الشخصي، يحال الأخوة المدعى عليهم إلى الأخوة التركستان للنظر في أمرهم في القضاء، ويغلق مقر حراس الدين في عرب سعيد ويتعهدوا بعدم إقامة حواجز في القرية.
وبعد ساعات من اتفاق وقف الاقتتال بينهما، هاجمت هيئة تحرير الشام مقرا عسكريا وحواجز أمنية لغرفة عمليات "فاثبتوا" في قرية الحمامة ومحيطها شمال جسر الشغور، ومقرا في سرمدا الحدودية.
وأصدرت غرفة عمليات "فاثبتوا" بيانا تصف تصرفات هيئة تحرير الشام بعد مداهمة مقراتها في الساحل وسرمدا بالغدر المبيت، الذي يعود على الاتفاق بالنقض في حال استمراره وعدم الالتزام به.

على صعيد متصل، انتشر عناصر من هيئة تحرير الشام مدججين بأسلحتهم الفردية والمتوسطة على طريق مدينة إدلب الغربي مرورا بقرية عرب سعيد وصولا إلى سهل الروج، وافتتحوا الطريق، فيما انسحب عناصر تنظيم "حراس الدين" من مقراتهم واغلقوها، تطبيقا للاتفاق الذي جرى اليوم، بين هيئة تحرير الشام من جهة، وحراس الدين من جهة أخرى.

شارك