القائمة الرئيسية

الدفاع الروسية: مسلحو "هيئة تحرير الشام" يخططون من جديد لاستفزازات كيميائية في إدلب بهدف اتهام الحكومة السورية

09-07-2020, 13:04 وزارة الدفاع الروسية
موقع إضاءات الإخباري

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء، أن مسلحي هيئة تحرير الشام الإرهابية والمحظورة في روسيا، يخططون لصناعة استفزازات في مدينة إدلب السورية شمالي سوريا بهدف اتهام الحكومة السورية من جديد باستخدام أسلحة كيميائية.
وقال رئيس مركز المصالحة الروسي بين الأطراف المتحاربة في سوريا التابع لوزارة الدفاع الروسية، الأميرال ألكسندر شيربتسكي في إفادة صحفية: "وفقا لمعلومات مركز المصالحة من محليين، فإن مسلحين من هيئة تحرير الشام الإرهابية يخططون لصناعة استفزازات"، وذلك في مدينة إدلب "واتهام القوات الحكومية باستخدام أسلحة كيميائية".
وأضاف شيربتسكي: "صنع المسلحون بالفعل 15 عبوة ناسفة مزودة بعنصر سام غير معروف".
وكان مركز المصالحة الروسي أعلن في 13 يناير عن فتح ثلاثة معابر لتأمين خروج المدنيين من مناطق سيطرة المسلحين في إدلب إلى الأراضي الخاضعة لسيطرة الدولة السورية تتضمن نقاطا لتقديم الإسعاف والماء الصالح للشرب والغذاء الساخن والأدوية والمستلزمات الأساسية للمدنيين الراغبين في الانسحاب من مناطق سيطرة المسلحين، وتم تخصيص وسائل النقل لإخراجهم.

شارك