القائمة الرئيسية

محاولات لاقناع الفلسطينيين بصفقة ترامب...ورفض بحريني لادراج بند رفض التطبيع في الجامعة العربية

03-09-2020, 10:24 الجامعة العربية
موقع اضاءات الاخباري

في الوقت الذي تسير فيه بعض الدول العربية الى التطبيع بقدمها ورجلها، وبسرعة البرق، متناسين القضية الفلسطينية ووجع ومعاناة شعب يومية قابع تحت نير الاحتلال الاسرائيلي، تحاول الدول نفسها الاستيلاء على قرار فلسطين وضمها لصفقة القرن بالإكراه.

مصادر دبلوماسية قالت لقناة الميادين "إن هناك مساع في الجامعة العربية للحجر على القضية الفلسطينية وإقناع الفلسطينيين بصفقة ترامب".

ولفتت المصادر إلى أن "هناك دول عربية تمنع فلسطين من مناقشة أو إدانة خطوة التطبيع الإسرائيلية الإماراتية"، مشيرةً إلى أن "بعض الدول تمارس التكبر والتهديد على فلسطين من خلال نفوذها ودعم الدول الغنية".

المصادر لفتت إلى أن ما يحدث في الجامعة العربية هو معركة شرسة تجري في الخفاء، مضيفةً أن "فلسطين تخوض معركة ضد محاولات إسكاتها ومنعها من رفض التطبيع".

وفي السياق، أكدت المصادر للميادين، أنه "تم رفض طلب فلسطيني لاجتماع طارىء للجامعة لإعلان رفض التطبيع الإماراتي بسبب اعتراض البحرين".
 
كما أن فلسطين "طلبت وضع بند رفض التطبيع على هامش الدورة العادية المقررة في 9 من الشهر الجاري"، وفق المصادر ذاتها.
 
وتابعت: "البحرين رفضت الطلب الفلسطيني بوضع بند رفض التطبيع على هامش الدورة العادية، مؤكدةً أن "البحرين هددت فلسطين أنها سوف تضع بنداً من طرفها لتأييد التطبيع وتشجيع صفقة القرن".

هذا ونقلت وسائل إعلام إسرائيلية عن مصدر إسرائيلي قوله إنه من المتوقع أن "تعلن البحرين في القريب عن تطبيع العلاقات مع إسرائيل".

وبحسب معلقة الشؤون السياسية في قناة "كان" غيلي كوهين، أنه "كان التوجه لدى هذه المملكة في الخليج هو الإعلان عن هذه الخطوة بعد احتفال التطبيع مع الإمارات في البيت الأبيض

شارك