القائمة الرئيسية

ماري ترامب تقاضي الرئيس الأمريكي بتهم, السرقة,النصب,الإحتيال والكذب..

24-09-2020, 20:20 ماري ترامب تقاضي الرئيس المحتال
موقع إضاءات الإخباري

الكذب والنصب والنهب والاحتيال هي عناوين أمريكية بإمتياز, ولأن النصاب بلا أخلاق وبلا قيم فممارساته تنعكس على السياسات الداخلية والخارجية بل هي ممارسة وصلت للشأن العائلي وهذا ما اكدته ماري ترامب, ابنة شقيق ترامب الأصغر في كتابها الذي صدر مؤخراً. 

فلقد رفعت ماري ترامب، دعوى قضائية ضد الرئيس الأمريكي، اليوم الخميس، متهمة إياه وأفرادا آخرين من عائلتها بخداعها من أجل الحصول على عشرات الملايين من الدولارات من الميراث.

اتهمت الدعوى المرفوعة في محكمة ولاية نيويورك في مانهاتن، ضد دونالد ترامب وشقيقته ماريان ترامب باري، وشقيقه روبرت ترامب، الذي توفي في أغسطس/ آب، بـ"الاحتيال الجامح" والتآمر، حسبما أفادت  وكالة "رويترز".

تعيد الدعوى إلى الواجهة، بعض المزاعم التي أوردتها ماري ترامب في كتابها الأخير "أكثر من اللازم وغير كافٍ: كيف صنعت عائلتي الرجل الأكثر خطورة في العالم".

واتهمت ماري ترامب الرئيس وأخويه بالتحرك من أجل "الضغط" عليها أثناء مناورتهم للسيطرة على ملكية جدها فريد ترامب، والد دونالد ترامب، الذي توفي عام 1999. وجاء في الشكوى: "لم يكن الاحتيال مجرد عمل عائلي - لقد كان أسلوب حياة".

في بيان قدمه محاميها، قالت ماري ترامب إن المدعى عليهم "خدعوني بالعمل سويا في السر ليسرقوا مني، من خلال قول كذبة تلو الأخرى حول قيمة ما ورثته، وخداعي للتخلي عن كل شيء مقابل جزء من قيمته الحقيقية".

وكان ترامب قد هاجم، في شهر يوليو/ تموز، ماري ترامب بعد إصدارها كتابا عنه، حقق مبيعات خيالية في اليوم الأول من طرحه للجمهور، قائلا "إنها في حالة فوضى".

شارك