القائمة الرئيسية

مفتي السعودية يطالب المسلمين بالدعاء لشفاء ترامب وناشط سعودي يصفه بالبغل المتخلف.

04-10-2020, 02:32 عبد العزيز آل الشيخ
موقع إضاءات الإخباري

دعا الأعور الدجال, مفتي السعودية, المسلمين للدعاء لترامب وبغلته ميلانيا, آل الشيخ صهاينة أقحاح ويهود يتعبدون بالتلمود وهذا ليس توصيفاً منا لهم بل هو اقرار أهم مؤرخ صهيوني في القرن العشرين, اسحاق بن تسفي.

 صهاينة نجد والحجاز تلهج السنتهم بالدعاء لحاكمهم ترامب, اليكم ما يقوله اليهودي مفتي نجد عبد العزيز آل الشيخ.

دعا مفتي السعودية الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ، المسلمين في المملكة والعالم، الدعاء بالشفاء للرئيس الامريكي دونالد ترامب وزوجته ميلانيا من بلاء فايروس كورونا .



وقال ( ال الشيخ) رداً على سؤال جواز زيارة النصارى واليهود والكفار والدعاء لهم بالشفاء انه،  لا حرج شرعاً من عيادة المريض الكافر، بل تشرع إذا كان الغرض منها تأليف قلبه، ودعوته إلى الإسلام.

فقد روى البخاري أنه صلى الله عليه وسلم عاد غلاماً يهودياً يخدم النبي صلى الله عليه وسلم، ودعاه إلى الإسلام، فأسلم الغلام.

واضاف المفتي ان الدعاء للمريض مجلبة للشفاء، كما ان زيارة النصراني أو غيره من الكفار إذا كان مريضاً، وتسمى في الحقيقة عيادة لا زيارة، لأن المريض يعاد مرة بعد أخرى، إذا كان في ذلك مصلحة كدعوته إلى الإسلام، فهذا خير، ويطلب من الإنسان أن يعوده، وإن لم يكن فيها مصلحة، فإن كان هناك سبب يقتضي ذلك مثل كونه قريباً أو جاراً أو ما أشبه ذلك فلا بأس أيضاً ".

أحد المدونين السعوديين المقيمين في لندن عبد الرحمن ابو مسند، علق بالقول:

" المصيبة ليست في الدعاء لترامب الفاشي والعنصري وزوجته، إنما في عقلية هذا المفتي، الذي لم يزل يقسم البشر الى نصراني وكافر ويهودي ورافضي وغير ذاك من التقسيمات المتخلفة، بينما يشتغل هذا النصراني ومعه اليهودي والكافر والرافضي، يداً بيد، وليل نهار، من أجل أن يكتشفواً دواء أو لقاحاً يكافح وباء كورونا، ويبتكروا علاجات لأورام السرطان والبروستاتا، والسكر، والضغط، ليجلبوا العافية والسلامة لهذا الشيخ (البغل) ولأمثاله البغال "!

شارك