القائمة الرئيسية

الدفاع الأرمينية: قوات أذربيجان تحتمي بالحدود الإيرانية لتمنعنا من الرد

07-10-2020, 14:02 أرمينيا أذربيجان
موقع اضاءات الاخباري

يتواصل التصعيد بين أرمينيا وأذربيجان، وفي وقت أعلنت فيه أرمنيا استعدادها لتقديم تنازلات في نزاعها مع أذربيجان حول إقليم ناغورنو كاراباخ، شرط وجود نية مماثلة لدى باكو، بدا واضحاً التعنت لدى أذربيجان حيث كشف الناطق باسم وزارة الدفاع الأرمينية آرتسرون هوفهانيسيان، أنها تستعد لشن هجوم واسع.

وقال هوفهانيسيان، إن" أذربيجان تحشد قواتها المسلحة استعدادا لشن الهجوم وذلك بالقرب من الحدود الإيرانية حتى لا تتمكن قوات قره باغ من إطلاق النار عليها".

وفي منشور له في صفحته على فيسبوك قال أوضح هوفهانيسيان، "لليوم الثاني، بدأت الوحدات الفرعية التابعة للقوات المسلحة الأذربيجانية، التي تفتقر إلى القدرات الكافية للقيام بعمليات هجومية فعالة، باللجوء إلى استفزازات واضحة وعلى وجه الخصوص، في الاتجاه الجنوبي لخط التماس المباشر، حيث تحتشد الوحدات الأذربيجانية، في مجموعات كبيرة على طول الحدود بين آرتساخ (قره باغ) وإيران على طول نهر أراكس مباشرة وتحاول أن تتقدم مستفيدة من تواجدها قرب الحدود".

وأضاف أنه في واقع الأمر يحاول الجانب الأذربيجاني بفضل هذه التكتيكات استفزاز آرتساخ قره باغ ليرد بإطلاق النار أو القصف على طول الحدود في اتجاه إيران.

وقال هوفهانسيان: "من غير المستبعد نتيجة للعمليات العسكرية أن تضطر الوحدات الأذربيجانية إلى الانسحاب أو الفرار إلى الأراضي الإيرانية.، ولتجنب ذلك، نعتقد أنه على الجانب الإيراني، الذي يرى كل هذا بلا شك، منع ذلك أو إجبار الجانب الأذربيجاني على الامتناع عن حشد قواته

شارك