القائمة الرئيسية

ماذا لو تورطت أمريكا ودخلت مياه الحليج ومناورات عسكرية في جنوب شرق البلاد قريبا.

10-01-2021, 16:30 مناورة ايرانية لتدمير حاملة طائرات امريكية
موقع إضاءات الإخباري

قال قائد القوة البحرية التابعة للحرس الثوري الإيراني، الأدميرال رضا تنكسيري، إن الخليج الفارسي "يحظى بالأمن الكامل وإن كانت هنالك قوة تريد زعزعة الأمن فيه فهي القوات الأجنبية الآتية من أماكن بعيدة", في إشارة لدولة الشر أمريكا.

وفي تصريحات أطلقها تنكسيري لإحدى قنوات التلفزيون الإيراني، نقلتها وكالة الأنباء الإيرانية "فارس" كشف عن الإجراءات التي ستحدث في حال دخول "العدو" إلى مضيق هرمز.

واعتبر تنكسيري في تصريحاته أنه كلما تقوم بلاده بتنفيذ مناورات "يرى عدونا قدراتنا الصاروخية والبحرية مما يشكل عامل ردع له".، 

وبين تنكسري أن الرد على العدو لا يجب أن يكون فقط سياسيا بل من خلال "الاصطفاف" أمامه وأنه لو "اصطففنا أمام العدو وأتينا بقدرات أكبر منه إلى الساحة فإن ذلك سيؤدي إلى تراجعه وينبغي ألا نتصور بأننا يمكننا فرض التراجع على العدو من الناحية السياسية".

وأشار قائد القوة البحرية إلى أن المناورات والاستعدادات التي تقوم بها بلاده مؤثرة مبينا أنها هي التي أبعدت "شبح الحرب عن البلاد".

وأكد تنكسيري إن الأمريكيين فشلوا في "استراتيجية زعزعة الأمن" في منطقة الخليج، مشددا على ضرورة مغادرتها (أمريكا) المنطقة وأنه "لا سبيل أمامها سوى ذلك".

وحول احتمال وجود مواجهة عسكرية بين بلاده وأمريكا، قال القائد الإيراني: "إننا نعتبر الحرب أمام الأمريكيين حربا غير متماثلة وغير متناظرة ولهذا السبب فقد قمنا بتشكيل التعبئة البحرية".

وبين قائد القوة البحرية أن بلاده نظمت "538 مجموعة من التعبئة البحرية بحيث إن 40 زورقا تشكل مجموعة واحدة وكذلك 10 لنشات تشكل مجموعة بحرية واحدة".

وأضاف تنكسيري: "إن لدينا الآن 13 ألفا و584 قطعة ولنشا وزورقا في إطار التعبئة البحرية".

وقال قائد القوة البرية في الجيش الإيراني العميد كيومرث حيدري، إن القوات الإيرانية "ستقيم قريباً مناورات عسكرية في جنوب شرق البلاد"، داعيا" الأعداء أن يعلموا أن اليد موجودة على الزناد وسنجتث كل عدو يفكر بالاعتداء علينا".

وشهدت إيران يوم الخميس الماضي، المرحلة الثانية من مناورات بحرية الحرس الثوري الإيراني قرب ميناء عسلوية في مياه الخليج.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، إن "قوات الباسيج في بحرية الحرس الثوري الإيراني نفذت عرضا بمشاركة 700 قارب في مياه الخليج بمناسبة ذكرى اغتيال الشهيد القائد قاسم سليماني وبحضور قائد الحرس الثوري اللواء حسين سلامي، ورئيس بحرية الحرس رضا تنكسيري".

شارك