القائمة الرئيسية

إعلام العدو : التخابر مع حزب الله و الإعجاب بقائد الحزب يتسببان بالسجن 5 سنوات للفلسطيني جبارين من ام الفحم

09-03-2021, 04:02 محمود جبارين
موقع إضاءات الإخباري

 

 

الجبارين من ام الفحم والحكم عليه بالسجن بتهمة التخابر مه حزب الله

 

فلسطين المحتلة 

عين على العدو 

ذكر إعلام العدو أن  المحكمة المركزية في مدينة حيفا  فرضت حكما بالسجن لمدة 5 سنوات على الشاب محمود جبارين (38 عاما) من مدينة أم الفحم، في أعقاب إدانته بالتواصل مع حزب الله، و إعطاء معلومات لعدو بنية الإضرار بأمن الدولة و6 جرائم تتعلق بالتماثل مع منظمة إرهابية وقيادة دون ترخيص.

 

هذا  ويُستدل من لائحة الاتهام أنه "على خلفية تأييد المتهم لحزب الله، وإعجابه بقائد الحزب حسن نصر الله، حيث  تواصل المتهم مع اثنين من ناشطي حزب الله، من أجل القيام بأنشطة لصالح حزب الله وأهدافه في حربه النفسية ضد إسرائيل، من خلال تصوير صور ومقاطع فيديو في جميع أنحاء البلاد وإرسالها لحزب الله لنشرها من أجل بث الخوف والقلق لدى المواطنين في البلاد"...بحسب المصدر 

هذا وأضاف المر أنه :"  قد ورد في لائحة الاتهام أنه "منذ صيف 2018 كان المتهم والناشط في حزب الله (مراسل في تلفزيون المنار) يتراسلان عبر تطبيق ‘واتساب’ حيث طلب الأخير من المتهم أن يرسل له صورا ومقاطع فيديو عبر ‘واتساب’ من أماكن مختلفة في إسرائيل، ليتمكن من نشرها عبر حسابه على تطبيق ‘تويتر’ من خلال منشورات ضد إسرائيل".

 

كما جاء في الاتهام أن "مراسل المنار قال للمتهم إنه يريد هذه التوثيقات كجزء من الرغبة في التأثير على الإسرائيليين وبث الرعب والخوف بينهم، ونقل رسالة مفادها أن حزب الله لديه القدرة على الوصول إلى أي مكان في إسرائيل، إضافة إلى ذلك نشر المتهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي تماثله وتأييده لحزب الله من أجل التواصل معهم".

 وأضاف موقع i24news  العبري :"أن   المواطن العربي الجبارين وهو من مدينة ام الفحم اعترف بالتهم المنسوبة اليه في لائحة الاتهام ، وبناءاً عليه قضت المحكمة المركزية في حيفا بالسجن خمس سنوات بعد تواصله مع ناشطين لحزب الله، وادانته بمخالفة الاتصال والتخابر مع عميل اجنبي، وتقديم معلومات للعدو، و الاعلان عن التضامن مع منظمة ارهابية ودعم منظمة ارهابية." 

وأضاف الموقع أنه :" ووفقا للائحة الاتهام فان جبارين اعترف بالتهم المنسوبه اليه، وذكرت اللائحة ان المواطن العربي قام بوصف علاقته مع ناشطي حزب الله الذين تعاون معهم، والحوادث الكثيرة التي ذهب لتصويرها، او قام بتصويرها بمبادرته الشخصية، وهي اماكن كثيرة في اسرائيل، من بينها محطة الطاقة الكهربائية في الخضيرة، معتقلات ومناطق حدودية في شمال اسرائيل، وقام بتسليمها الى مشغليه اللبنانيين.  واقر طاقم القضاة بالاجماع بالحكم عليه بالسجن خمس سنوات فعلية، بالاضافة الى 12 شهر مع وقف التنفيذ، وتم سحب رخصة القيادة لمدة عام ونصف •" بحسب الموقع 

شارك