القائمة الرئيسية

تويتر يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

09-04-2021, 00:32
موقع اضاءات الاخباري

رفض موقع تويتر السماح بإعادة نشر تغريدات دونالد ترامب على منصته، رغم سعي الأرشيف الوطني للحفاظ على حساب الرئيس السابق.

 

وحظرت شركة تويتر بشكل دائم الحساب الشخصي لـ"ترامب"، بعد يومين من أحداث الشغب الدامية في مبنى الكابيتول في 6 يناير/ كانون الثاني الماضي، بدعوى انتهاك تغريداته السياسات المناهضة لـ''تمجيد العنف ''.

وبحسب موقع بوليتيكو فإن إدارة المحفوظات والسجلات الوطنية، التي تحتفظ بالفعل بأرشيفات للعديد من الحسابات الرسمية والشخصية من إدارة ترامب السابقة، تعمل على إنشاء أرشيف لتغريدات الرئيس السابق.

 

ولعل إحدى مهام الأرشيف الوطني حفظ سجلات كل رئيس في المنصب، لصالح الأجيال القادمة.

 

عادةً ما يتم وضع الأرشيف الرسمي على المنصة التي تم إنشاؤها من أجل زيارات الجمهور.

 

لكن تويتر أصر على رفض إعادة نشر تغريدات ترامب على منصته.

 

وفي محاولة للتعامل مع رفض تويتر أعلن الأرشيف الوطني أنه سينشر التغريدات المحفوظة على موقع مكتبة دونالد ترامب الرئاسية.

 

وقالت ليز كيلي، المتحدثة باسم تويتر: "يمكنني أن أؤكد أن فرقنا تعمل مع الأرشيف الوطني للحفاظ على تغريدات دونالد ترامب كما هو معتاد مع أي انتقال للسلطة وكما فعلنا سابقًا".

 

وأضافت: "لدينا شراكة طويلة الأمد مع الأرشيف الوطني في عدد من القضايا، بما في ذلك حفظ السجلات وفقًا للقوانين. لكن تعليق حساب ترامب بشكل دائم، يعني عدم ظهور محتوى الحساب على تويتر على الإطلاق. بغض النظر عن الطريقة التي قرر بها الأرشيف الوطني عرض البيانات التي يحتفظ بها".

 

وذكرت أن "حسابات الإدارة المؤرشفة على الخدمة حسابات لا تنتهك قوانين تويتر".

 

ويرى جيمس بريتشت، مسؤول الأرشيف الوطني أن تويتر هو المسؤول الوحيد عن قرار المحتوى المتاح على منصته.

 

ولفت إلى أن هناك تعاونا وثيقا بين الأرشيف وتويتر ومنصات الوسائط الاجتماعية الأخرى لأرشفة حسابات التواصل الاجتماعي لكل إدارة رئاسية، ولكن في النهاية يمكن لمالكي المنصة رفض استضافة هذه الحسابات.

شارك