القائمة الرئيسية

فصل نائب أردني مُستقيل... ومناصروه يَشتبكون مع الأمن

06-06-2021, 19:09
موقع اضاءات الاخباري

أطلق مناصرون للنائب المفصول من مجلس النواب الأردني، أسامة العجارمة، النار على قوات الأمن، في منطقة ناعور التابعة للعاصمة عمّان.
وفي وقت سابق، اليوم، قرّر مجلس النواب الأردني بأكثرية 108 نواب من أصل 119 نائباً حضروا الجلسة الطارئة، فصل النائب أسامة العجارمة.


وعُقدت الجلسة الطارئة، بناءً على مُذكّرة وقّعها 109 أعضاء من أصل 130، على خلفية تصريحات للعجارمة اعتبرها النواب الموقّعون «مسيئةً» للملك والمجتمع.

 


وكانت اشباكات قد اندلعت، ليلة أمس، بين مناصرين للعجارمة وقوات الأمن، في منطقة ناعور. ووفق بيان رسمي، تعاملت قوة أمنية مع «أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة أشخاص في منطقة ناعور»، وقد نَتج عن تلك الأعمال «إصابة أربعة من رجال الأمن العام».

وتعليقاً على هذه التطورات، شدّدت الحكومة، في بيان اليوم، على أنها لن تسمح باستمرار «التجمعات والمظاهر غير القانونية وكلّ السلوكيات المرافقة لها من تأزيم وتحريض»، معتبرةً ما جرى، ليلة أمس «من محاولات التحشيد، وما واكبها من اعتداءات على بعض مركبات جهاز الأمن العام، وما تَخلّل هذه التجمعات غير المشروعة من كلام وسلوكيات تحريضية، كل ذلك يشكّل مخالفات قانونية مكتملة الأركان تمسُّ صلب ثوابت بلدنا ومرتكزاته الدستورية».

وتأتي خطوة فصل العجارمة، على الرّغم من أنه كان قد تقدّم باستقالته، الأربعاء الماضي، وكان من المفترض أن يُصوّت مجلس النواب على قبولها أو رفضها، غداً الإثنين.

وأتت استقالة العجارمة بعد نحو أسبوع من تجميد مجلس النواب عضويته، لعام واحد، بسبب «إساءته للمجلس وأعضائه ونظامه الداخلي»، في مداخلة له ربط فيها انقطاع الكهرباء الذي حصل في الأردن، في 21 أيار الماضي، بمسيرات التّضامن مع فلسطين المحتلة.‎

شارك