القائمة الرئيسية

مقاطعة ثقافية للاحتلال...كاتبة إيرلندية ترفض ترجمة أعمالها في "اسرائيل"

13-10-2021, 09:36 الكاتبة الإيرلندية سالي روني
موقع إضاءات الإخباري

قالت الكاتبة الإيرلندية سالي روني، اليوم، إنها رفضت طلب ناشر إسرائيلي ترجمة روايتها الأخيرة إلى العبرية كجزء من مقاطعة ثقافية على أساس «معاملة إسرائيل العنصرية للفلسطينيين».

 

وقالت روني إنها «لا تشعر بأنه سيكون من الصواب» قبول عقد مع شركة إسرائيلية «لا تنأى بنفسها علانية عن الفصل العنصري، وتدعم حقوق الشعب الفلسطيني التي نصّت عليها الأمم المتحدة».

 

وقالت الكاتبة في بيان، إن ترجمة كتابها الأخير «إين أنت أيها العالم الجميل؟» إلى العبرية ستكون بمثابة «شرف لها»، مضيفة «لكن في الوقت الحالي، اخترت عدم بيع حقوق الترجمة هذه لدار نشر مقرها إسرائيل».

 

وقالت روني، نقلاً عن تقارير منظمات حقوقية، «إن نظام الهيمنة والتمييز الذي تمارسه إسرائيل ضد الفلسطينيين يتوافق مع تعريف الفصل العنصري بموجب القانون الدولي».

 

وأضافت إنها تدعم حركة «المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات (BDS)»، التي تستهدف الشركات والمؤسسات «المتواطئة... رداً على نظام الفصل العنصري وغيره من الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان».

 

وقالت روني إن حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات أنشئت «على أساس نموذج المقاطعة الاقتصادية والثقافية التي ساعدت على إنهاء الفصل العنصري في جنوب إفريقيا».

 

ولدى روني، المولودة في بلدة كاسلبار بغرب إيرلندا، عدد كبير من القرّاء المتعلقين بها وممن يتتبّعون أخبارها ومنشوراتها. وتهيمن أعمالها التي تروي قصصاً عن الشباب على الخطاب الأدبي بشكل مستمر.

 

وتُرجم إلى العبرية كتاباها السابقان «محادثات مع الأصدقاء»، و«أناس عاديون» الذي أدرج في قائمة الكتب المرشحة لجائزة بوكر الأدبية في عام 2018 وباعت منه أكثر من مليون نسخة. وتحوّل الكتاب إلى دراما تلفزيونية حازت عدّة جوائز.

 

وقد نُشر كتاب «أين أنت أيها العالم الجميل؟»، في أيلول، وسرعان ما تحوّل إلى أحد أكثر الكتب مبيعاً في المملكة المتحدة وإيرلندا.

شارك