زلزال مخيف يضرب جزر سليمان وتحذيرات من تسونامي
أخبار وتقارير
زلزال مخيف يضرب جزر سليمان وتحذيرات من تسونامي
22 تشرين الثاني 2022 , 06:49 ص


ضرب زلزال عنيف بقوة 7 درجات جزر سليمان، الثلاثاء، ممّا أدّى، وفقاً لشهود عيان، إلى اهتزاز مبانٍ وسقوط قطع أثاث من مكانها، في حين أصدر مركز الإنذار المبكر من تسونامي في المحيط الهادئ تحذيراً من خطر حصول أمواج مدّ عال.

وقالت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية إن الزلزال وقع على عمق 15 كيلومترا، على بعد حوالي 16 كيلومترا جنوب غربي منطقة مالانجو.


من جهته، أصدر مركز الإنذار المبكر من تسونامي في المحيط الهادئ تحذيراً من خطر تعرّض سواحل الأرخبيل الواقعة ضمن مسافة 300 كلم من مركز الزلزال لأمواج مدّ عال.

وبحسب وسائل إعلام في هونيارا فقد استمرّت الهزّة الأرضية زهاء 20 ثانية.


وقال جورج هيرمنغ، المتحدث باسم مكتب رئيس الوزراء ماناسيه سوجافاري لـ"رويترز": "ننصح الناس بالانتقال إلى مناطق مرتفعة الآن". لكنه أضاف أنه لا توجد أضرار كبيرة في المباني في وسط هونيارا، عاصمة الدولة الواقعة في المحيط الهادئ.


وأدّى الزلزال لانقطاع الكهرباء في بعض من أحياء المدينة، في حين هرع السكّان إلى الخارج وغادروا المناطق الساحلية إلى أخرى أكثر ارتفاعاً.


وفي بادئ الأمر أعلن المعهد الأميركي للمسح الجيولوجي أنّ قوّة الزلزال بلغ 7.3 درجة، لكنّه ما لبث أن خفّض الرقم إلى 7 درجات.



وجزر سليمان تقع على "حزام النار بالمحيط الهادئ"وتتعرض لنشاط زلزالي وبركاني كثيف، جراء احتكاك صفائح تكتونية.


وتتكون جزر سليمان من أكثر من 990 جزيرة، ومساحتها تصل إلى 28450 كيلومتر مربع، وعاصمتها هي هونيارا، فيما يبلغ عدد سكانها أكثر من 500 ألف نسمة، معظمهم يعيش في بيوت مصنعة من الخيزران ويعملون بالزراعة وصيد الأسماك، ولغة البلاد الرسمية هي الإنجليزية.

.

الأكثر قراءة تعّرف على اميركا كما هي
تعّرف على اميركا كما هي
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة؟
شكراً لاشتراكك في نشرة إضآءات
لقد تمت العملية بنجاح، شكراً