مصدر في حماس: الخلافات تتركز حول وقف إطلاق النار النهائي
أخبار وتقارير
مصدر في حماس: الخلافات تتركز حول وقف إطلاق النار النهائي
9 أيار 2024 , 10:21 ص

قال مصدر في حماس لصحيفة “العربي الجديد” القطرية، أمس (الأربعاء)، إن “الخلافات تقلصت بشكل كبير وأصبحت تقتصر على رغبة نتنياهو في أن يكون وقف إطلاق النار الملزم في المرحلة الثانية بدلا من المرحلة الأولى.”

وأشار المصدر إلى أن “الجانب الإسرائيلي يصر أيضاً على أن جميع المختطفين الـ 33 الذين سيتم إطلاق سراحهم في المرحلة الأولى سيكونون أحياء، ولن يتم إعادة الجثث إلا في المرحلة الثالثة”.

وبحسب نص الاقتراح الذي وافقت عليه حماس ونشرته في نفس الصحيفة، فإن إطلاق سراح المختطفين مرهون بإطلاق سراح الأسري الفلسطينيين وعودة السلام المستدام، بما يحقق وقف دائم لإطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من القطاع”.

في غضون ذلك، أكد مصدر مصري على أن المفاوضات لا تزال مستمرة. كما أفيد أمس أن رئيس وكالة المخابرات المركزية عاد إلى القاهرة لمواصلة المفاوضات، وذلك بعد لقائه مع رئيس الوزراء نتنياهو.

في هذه الأثناء تكرر حماس الرسالة بأن الاقتراح يجب أن يؤدي إلى نهاية الحرب. حماس حريصة على تفاصيل اتفاق الهدنة الذي سينهي الحرب ويعيد النازحين (شمال قطاع غزة) ويتعامل مع إعادة الإعمار والتعويضات والتوصل إلى اتفاق مهم. وفي الوقت نفسه، فهي مستعدة لكل الاحتمالات وتتبنى سياسة طويلة الأمد”.

وقال المصدر المصري الذي تحدث لـ “العربي الجديد” إن “الجانبين المصري والأميركي متفائلان بالنتيجة للتوصل إلى وقف إطلاق النار في غزة خصوصاً أن المسؤولين المصريين عبّروا لنظرائهم الأميركيين عن انزعاجهم الشديد من العملية العسكرية الإسرائيلية عند معبر رفح، وهو ما قابله الجانب الأميركي بوعد بالضغط على حكومة بنيامين نتنياهو لقبول الصفقة في شكلها الحالي.

وكشف القيادي أن بيرنز “أدخل بنفسه تعديلات خلال زيارته الأخيرة للقاهرة على الورقة التي حملها وفد حماس، الذي عاد إلى العاصمة القطرية الدوحة الخميس الماضي للتشاور بشأنها مع قيادات الحركة والمقاومة، وارتأت حماس أنها لا تبتعد كثيراً عن جوهر الاتفاق الذي تريده، والمبادئ التي حددتها المقاومة بهدف وقف إطلاق النار في غزة وبالتالي جاءت الموافقة”.

الأكثر قراءة تعّرف على اميركا كما هي
تعّرف على اميركا كما هي
هل تريد الاشتراك في نشرتنا الاخباريّة؟
شكراً لاشتراكك في نشرة إضآءات
لقد تمت العملية بنجاح، شكراً