القائمة الرئيسية

فتح تحتفل بذكرى تأسيسها الـ55 بحشود ضخمة في غزة

01-01-2020, 15:37
إضاءات

 

أحيت حركة فتح ذكرى تأسيسها، الـ55 بمسيرات جماهيرية ضخمت انطلقت من مختلف مناطق قطاع غزة وصولا الى شارع الوحدة وسط مدينة غزة.

ونقلت حافلات وشاحنات وسيارات خاصة عشرات الآلاف من جميع المخيمات والمدن في قطاع غزة الى مكان مهرجان الانطلاقة قرب ملعب اليرموك بشارع الوحدة وهم يرفعون رايات فتح واعلام فلسطين وصورا لقيادات حركة فتح.

حيت حركة التحرير الوطني فتح اليوم الأربعاء، مهرجان انطلاقتها الـ55 بمسيرات جماهيرية ضخمت انطلقت من مختلف مناطق قطاع غزة وصولا الى شارع الوحدة وسط مدينة غزة.

ونقلت حافلات وشاحنات وسيارات خاصة عشرات الآلاف من جميع المخيمات والمدن في قطاع غزة الى مكان مهرجان الانطلاقة قرب ملعب اليرموك بشارع الوحدة وهم يرفعون رايات فتح واعلام فلسطين وصورا لقيادات حركة فتح.

وبث عبر تقنية "الفيديو كونفرنس" كلمة للرئيس محمود عباس ألقاها، قبيل إيقاد شعلة الانطلاقة، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، والتي أكد فيها "أن أهلنا في قطاع غزة سيبقون على الدوام في عقولنا وقلوبنا، فأنتم منا ونحن منكم، وإن الفرج لقريب بإذنه تعالى، وليس ذلك على الله ببعيد".

وقال عباس إن المنعطف الخطير الذي تمر به قضيتنا الوطنية، جراء استمرار السياسات والممارسات الإسرائيلية العدوانية ضد أرضنا وشعبنا، يتطلب منا الوقوف معا، بكل قوة وحزم، لحماية مشروعنا الوطني.

وجدد عباس التأكيد "بعدم قبول إجراء الانتخابات بدون القدس، وبدون مشاركة أبناء شعبنا فيها، مشددا على أن "القدس بمقدساتها المسيحية والإسلامية، هي عاصمة دولتنا الأبدية، وهي درة التاج، وليست للبيع ولا للمساومة، فمن أجلها، قدم شعبنا قوافل الشهداء والأسرى والجرحى، وبدون القدس بأقصاها وقيامتها عاصمة لدولة فلسطين لن يكون هناك سلام ولا استقرار".

وقال الرئيس الفلسطيني إن "العالم أصبح اليوم أكثر إيمانا بعدالة قضيتنا وبحقنا المشروع في التحرير والاستقلال، فها هي المحكمة الجنائية الدولية تتخذ قرارا شجاعا بإجراء تحقيق شامل في جرائم الحرب التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي بحق شعبنا، ليصبح بمقدورنا أن نحاكم هذا الاحتلال على جرائمه أمام العدالة الدولية".

كما جدد التأكيد على أن "قضية أسرانا وجرحانا وشهدائنا هي خط أحمر لن نقبل المساومة أو التفاوض عليها، مهما كان الثمن".

بموازاة ذلك اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي ظهر اليوم الأربعاء، أمين سر حركة فتح في مدينة القدس المحتلة شادي مطور، أثناء تواجده في حي وادي الجوز.

وداهمت عناصر من شرطة ومخابرات الاحتلال منزل المطور صباح اليوم، وطالبت عائلته بتسليم نفسه، وسلمتها بلاغا لمراجعة إحدى مراكزها للتحقيق.

واعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم أمين سر حركة فتح في منطقة العيسوية ياسر درويش، كما واستدعت عضو قيادة إقليم القدس عوض السلايمة.

وكانت حذرت قوات الاحتلال من إقامة أي فعاليات لإحياء ذكرى الانطلاقة الـ55 لحركة فتح.

 

شارك