القائمة الرئيسية

جزيرة صغيرة قبالة ساحل إيرلندا تبحث عن شخصين ليديرا مقهى

18-01-2020, 18:42 جزيرة جؤين بلاسكت
إضاءات

 

إذا كنت تبحث مع أحد الأصدقاء عن وظيفة ، فإن جزيرة جريت بلاسكت لديها اقتراحٌ لك حيث أعلنت الجزيرة الصغيرة قبالة ساحل إيرلندا في وقتٍ سابق من هذا الشهر أنها تبحث عن شخصين لإدارة المقهى الخاص بالجزيرة.

و قد غرد حساب تويتر الخاص بالجزيرة، في منشورٍانتشر منذ نشره بشكلٍ خيالي عبر مواقع التواصل الاجتماعي: " وظيفةٌ شاغرة مميزة، نبحن عن زوجين أو صديقين لإدارة طويلة الأجل لمقهى ومتجر الجزيرة " .

كما أوضح الحساب أن العمل سيمتد من تاريخ 1 أبريل و حتى أكتوبر، وسيتم توفير الإقامة و الطعام ، و أنه يجب على المتقدمين الراغبين في التقدم للوظيفة مراسلة حساب البريد الإلكتروني الخاص بالجزيرة: " info@greatblasketisland.net ".

و في رسالة أرسلت بالبريد الإلكتروني إلى شبكة CBS News، أوضح موظفو الجزيرة، أليس وبيلي، أنهما يبحثان عن ثنائيٍ ملائمٍ ومجتهد ومتحمس، لتقديم وجبة الإفطار، واستقبال وتجهيز السكن للوافدين الجدد، وإدارة المقهى، وتنظيف قن الدجاج، وسقي النباتات وإشعال المواقد الخفيفة للضيوف.

حيث يمكن للسياح البقاء في ثلاثةٍ من المنازل الريفية المريحة الخمسة في الجزيرة، والتي لا تحتوي على كهرباء أو دشٍ ساخن ومع ذلك، هناك توربينات صغيرة تعمل بالرياح، والتي يمكن استخدامها لشحن الهاتف أو الكمبيوتر المحمول، وقراءة البريد الإلكتروني وكما سيتم أخذ الغسيل خارج الجزيرة وغسله وإعادته لهم بوقتٍ سريع.

في حين سيعيش الموظفين الجدد فوق المقهى. وعلى الرغم من أن تشغيل مقهى في جزيرة صغيرةٍ غير معروفة قد يبدو قاتماً وغريباً قليلاً، إلا أن نظرةً واحدةً على صور الجزيرة قد تغير رأيك حيث تقع الأرض الصغيرة ذات التلال الخضراء والتكوينات الصخرية الجميلة على بعد ثلاثة أميالٍ فقط من طرف شبه جزيرة دينغل في إيرلندا.

كما ويقدم موقع السياحة وجولات القوارب عوداً بزيارة الأماكن الطبيعية التي تقطنها الدلافين قرب الجزيرة, وقد يشاهد السياح بعض الحيتان والخنازير والطيور البحرية أيضاً.

علاوةً على ذلك، تفتخر صفحة المقهى بأنه يتم تقديم الشاي والقهوة مجاناً لجميع الزبائن، والذي سيكون دوراً خاصاً لمدير المقهى. فإذا كانت رائحة القهوة وصوت الأمواج المتصادمة بالصخور تروق لك، فابحث عن صديقٍ وأرسل رسالةً إلكترونية إلى أليس عبر الرابط أعلاه للتقدم لهذه الوظيفة.

شارك